المحتوى الرئيسى

ألتراس عصام شرف

07/05 18:39

ماذا لو أسفرت الإرادة الشعبية عن نظام برلمانى؟ ربما ظن البعض أن الاستقرار يتحقق فى هذا النظام بمجرد انتهاء الانتخابات البرلمانية، لكن الواقع العملى يخبرنا أن غياب أحزاب كبيرة ومؤثرة فى المجتمع ينتج حكومات ائتلافية، سرعان ما تتغيّر حسابات أعضائها لإنتاج أغلبية جديدة وتشكيل حكومات متعاقبة لا يفصل بينها إلا أشهر أو أيام. هذا فى ظل نظام مستقر ودستور يحكم العلاقات بين أفراد الدولة ومؤسساتها، فما بالك بفترة انتقالية غير مستقرة بالضرورة؟ وما ظن المرجفين عبدة الاستقرار الزائف بأمة لا يحكمها دستور ولا رئيس ولا برلمان؟

إن الشعوب تخطئ وتصيب فى أعظم فترات ازدهارها واستقرارها السياسى، وهى تخطئ بداهة فى فترات الارتباك والحيرة وعند هدم أصنام العهود الغابرة. نعم لقد كان ترشيح بعض الشباب لعصام شرف رئيساً للوزراء خَطَأً كبيراً، وكان قبول المجلس العسكرى بهذا الترشيح خِطْئاً أكبر، لكننا جميعاً وفى لحظة ما وقعنا تحت تأثير الرومانسية الثورية ولا أستثنى نفسى من هذه المحنة

علينا أن نستعيد روح الحكمة المصرية الشعبية التى تضرب مثلاً بإيثار المصرى للخسارة القريبة على المكسب البعيد، وهنا أدعو الشعب أن يعيد النظر فى حكومة شرف وأدعو ألتراس شرف إلى تغليب مصلحة الوطن على الميول والتفضيلات الشخصية.

 

 

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل