المحتوى الرئيسى

"عمليات" الشرطة تناشد مستخدمي "بلاك بيري" عدم استخدام رابط الاتصال / 999 تي إ ال /.اعادة مستكملة /

07/05 18:52

اعادة لاستكمال الفقرة الثالثة لتصبح / وكشف أن غرفة العمليات تلقت في 5 ساعات متواصلة 13 ألفا و338 مكالمة منها 5 بالمئه بلاغات صحيحة /.

ابوظبي في 5 يوليو/ وام / ناشدت شرطة أبوظبي أفراد الجمهور من حملة هاتف "بلاك بيري" إلى عدم فتح رابط الإتصال السريع والمختصر الذي يبدأ بـ/ 999 تي إ ال / والذي تم تداوله أمس كونه يؤدي إلى الإتصال بشكل مباشر على رقم هاتف غرفة العمليات /999/.

وأوضح العقيد سعيد عبيد النقبي مدير إدارة العمليات بإلانابة في شرطة أبوظبي أن طرق الاتصال على هاتف "غرفة العمليات" معروفة لدى الجميع من خلال الاتصال عبر الهواتف الثابتة أو المتحركة "النقال" كون الرقم /999/ مخصص لحالات الطوارئ فقط ولا يمكن التلاعب به

وشرح النقبي أن الرسالة التي تناقلها البعض ونصت على عبارة تقول "واحد مصور الشاشة وهو متصل حق الشرطة شوفوا شو يصير".

وكشف أن غرفة العمليات تلقت في 5 ساعات متواصلة 13 ألفا و338 مكالمة منها 5 بالمئه بلاغات صحيحة موضحا أن "الغرفة" تلقت المكالمات المكررة من الساعة 5 مساء ولغاية 10 مساء من يوم أمس الإثنين بنسبة زيادة في مكالمات الطوارئ بلغت 120 بالمائة عن المعدل الطبيعي والبالغة 6 آلاف مكالمة كل 8 ساعات عمل.

ولفت إلى أن حجم المكالمات تسبب في تشكيل ضغط على العمل وهدر وقت العاملين في استقبال البلاغات الصحيحة موضحا أن رقم غرفة العمليات /999/ هو مخصص للخدمات الطارئة وسوء استخدامه يؤثر على مثل هذه الخدمات التي تقدم للجمهور على مدار الساعة.

وأفاد بأن التحقيقات جارية لمعرفة هوية المتورط بهذا الفعل الشائن ودوافعه واهدافه .

وأشار النقبي إلى أن مثل هذا السلوك لا يعيق عمل الشرطة التي يمكنها التعامل مع أي أمر طارئ غير أن مثل هذا السلوك يؤثر في مصائر الناس وسلامة أرواحهم وممتلكاتهم بما يجرمه القانون ويحرمه الشرع وتزدريه الأعراف والقيم المجتمعية العامة معربا عن ثقته بأن عموم الجمهور على درجة عالية من التحضر والوعي وحس الإنتماء وأنهم سوف يفوتون الفرصة على أي عابث بالسلامة العامة عبر تصديهم لمثل هذه السلوكيات الفردية غير المسؤولة.

من جانبه أكد المقدم ناصر المسكري رئيس قسم العمليات المركزية في إدارة العمليات في شرطة أبوظبي تلقي غرفة العمليات آلاف المكالمات في بداية انتشار الرابط ولكنها انخفضت تدريجبا نتيجة لرسائل التوعية المكثفة التي بثتها إدارة "الإعلام الأمني" عبر وسائل الإعلام المختلفة منها إذاعة "إمارات إف أم" وإذاعة القرآن الكريم فضلا عن ضرورة تصدي الجمهور لهذا التصرف برسائل تحذر من الدخول إلى الرابط الهاتفي.

/ هب /.

وام/سر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل