المحتوى الرئيسى

(بوش) تعيّن نائب أعلى جديد لرئيس قسم المبيعات

07/05 15:35

السيد فرانك شليهوبر سيكون خلفاً للسيد غوركان كاراكاس الذي كان يشغل المنصب منذ سبتمبر من العام 2007

دبي، 5 يوليو 2011 - أعلنت شركة (بوش) عن تعيين السيد فرانك شليهوبر في منصب نائب الرئيس الأعلى لقسم المبيعات بوحدة ما بعد بيع المركبات (أوتوموتيف أفترماركت) التابعة لشركة (روبرت بوش جي إم بي إتش) في مدينة (كارلسروّه) في ألمانيا، وذلك خلفاً للسيد غوركان كاراكاس الذي كان يتولى هذا المنصب منذ سبتمبر من العام 2007. ومن خلال المنصب الجديد، سيتولى شليهوبر مسؤولية وحدة المبيعات على مستوى العالم.

وبهذه المناسبة قال شليهوبر "إن منتجات الشركة وخدماتها الرائدة وقدراتها الخلاقة جعلتها تكتسب مكانة متقدمة في العالم، لتتحول من رائد في مجال التكنولوجيا إلى لاعب عالمي ناجح".

كما أكد على أن "إنجازات (بوش) وروح الابتكار الذي تتصف به منذ تأسيسها وإلى اليوم، تدفعها دوماً إلى السعي لاكتشاف مجالات وأسواق وتقنيات جديدة لأعمالها، مما يؤسس لنجاح أكبر للشركة".

ويتمتع شليهوبر بخبرة واسعة، حيث كان يعمل في شركة (روبرت بوش جي إم بي إتش) في مدينة (كارلسروّه) الألمانية كمدير منتج مكونات المكابح من سبتمبر 2010 وحتى يونيو 2011. وعمل بين يناير 2009 وأغسطس 2010 كمدير منتج مكونات المكابح في شركة (روبرت بوش إل إل سي) في ولاية إلينوي الأمريكية، كما عمل في نفس الشركة بين أغسطس 2007 وديسمبر 2008 كمدير تسويق أنظمة المكابح ومدير مشروع. ومن أكتوبر من عام 2005 إلى يوليو من عام 2007، عمل شليهوبر في شركة (روبرت بوش جي إم بي إتش) في مدينة (كارلسروّه) في ألمانيا كمدير تسويق أنظمة المكابح. وبين مارس من عام 2000 وسبتمبر من عام 2005، عمل في شركة (بوش كيه كيه) في العاصمة اليابانية طوكيو كمدير عام ما بعد البيع. كما تولى قبل ذلك العديد من المناصب الأخرى في ألمانيا منها: رئيس مجموعة تسويق التحكم بالسيارات، مدير مشروع في مجال التسويق، ومهندس دعم فني وغيرها. وقد تلقى شليهوبر تعليمه في الجامعة التقنية في مدينة (كارلسروّه) في ألمانيا، حيث درس الهندسة الميكانيكية مع اختصاصات محركات المكابس والآلات التوربينية.

يُذكر أن مبيعات شركة (روبرت بوش) الشرق الاوسط للفترة بين عامي 2009 و 2010 قد زادت بنسبة 21 ?، الأمر الذي يعكس فرص النمو التي تتوفر في هذه المنطقة. فيما ارتفعت قيمة التداول بالمقارنة مع مستويات ما قبل الأزمة من عام 2007، بنسبة 3.5 ?، مما يدل على تحسن ملحوظ في أنشطة المبيعات التي تقوم بها شركة (بوش) الشرق الأوسط.

وتمارس شركة (بوش) أعمالها اليوم من خلال 350 فرعاً وشركة إقليمية تتوزع في 60 دولة وتوظف أكثر من 285,000 موظفاً في العالم. وتمتد شبكة من الشركاء وشركات البيع التابعة لها عبر 150 دولة في العالم بشكل يضمن تواجد منتجات وخدمات (بوش) في الأسواق النامية المهمة في المستقبل. كما تتواجد (بوش) في دول مجلس التعاون الخيجي منذ أكثر من 50 سنة عن طريق وكلائها وممثليها. وتعمل الشركة في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة منذ عشر سنين، حيث افتتحت أول مكتب لها في المنطقة كفرع مسؤول عن منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. وفي عام 2008 قامت بتوسعته ليتحول إلى مكتب إقليمي متكامل الأطياف يغطي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

- إنتهى -

معلومات للمحررين:
نبذة عن بوش:

(مجموعة بوش) هي مزود عالمي في مجالات التكنولوجيا والخدمات. وخلال السنة المالية 2010، حقق حوالي 285,000 موظف (مجموعة بوش) مبيعات بلغت قيمتها 47.3 مليار يورو في مجالات خدمات السيارات والتقنيات الصناعية، والمنتجات الاستهلاكية، وتقنيات البناء. وتتألف (مجموعة بوش) من (روبرت بوش جي إم بي إتش) وفروعها وشركاتها الإقليمية الموزعة على 60 دولة والبالغ عددها 350 فرع وشركة. وإذا ما حسبنا شركائها في الخدمات والمبيعات لوجدنا أن (بوش) ممثلة في 150 دولة في العالم. وهذه الشبكة العالمية المؤلفة من مطورين ومصنعين ونقاط بيع ليست سوى قاعدة لعمليات نمو أوسع.

وفي العام 2010 أنفقت (بوش) 3.8 مليار يورو على الأبحاث والتطوير وتقدمت لأكثر من 3800 براءة اختراع في العالم أجمع. ومما لا شك فيه أن (بوش) تسهم في تحسين نوعية الحياة، من خلال مجموعة منتجاتها وخدماتها وحلولها الخلاقة والمفيدة في آن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل