المحتوى الرئيسى

شباب الثورة يحبطون محاولة للوقيعة بين الشرطة والشعب

07/05 14:49

أحبط عدد من شباب الثورة المتواجدين فى ميدان التحرير، محاولة فريق عمل إحدى القنوات لتحريض المعتصمين ضد وزارة الداخلية ومحاولتهم الوقيعة بين الشعب والشرطة، وذلك بعدما اكتشفوا قيام فريق العمل الخاص بتلك القناة بإجراء حديث مع أحد الأشخاص للادعاء بأن الشرطة ألقت عليهم قنابل غاز سامة تحمل شعار دولة إسرائيل، وأثناء ضبطهم نجحوا فى الهرب وجارى ملاحقتهم، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 4221 قسم قصر النيل، وتم إخطار اللواء محسن مراد مدير أمن القاهرة وأمر بسرعة فحص السيارة والاستعلام عن بياناتها، وسرعة ضبط هؤلاء المتهمين وإحالتهم للنيابة للتحقيق.

تلقى العميد هانى جرجس مأمور قسم شرطة قصر النيل بلاغاً من كل من شاذلى جابر إبراهيم 35 سنة صاحب أتيليه، وأيمن محمد كمال 33 سنة حاصل على بكالوريوس تجارة، وعبد المنعم متولى محمود 21 سنة منجد إفرنجى، أفادوا أنهم أثناء تواجدهم بميدان التحرير شاهدوا شخص يحمل كاميرا وآخر يحمل مايكروفون، وقالوا لهم أنهم فريق عمل تابع لإحدى القنوات الفضائية.

أوضح شباب الثورة فى بلاغهم، أنهم أثنا تواجدهم بالقرب من فريق العمل بالقناة، لاحظوا قيام المذيع بإجراء حديث مع أحد الأشخاص يحمل فى يده قنبلة غاز سليمة وجديدة، وتبين لهم أنها مرسوم عليها نجمة داوود الخاصة بشعار الكيان الصهيوني، موضحين أنهم لدى اقترابهم من فريق العمل سمعوا قيام المذيع بتلقين الشخص حامل القنبلة للحديث الذى سوف يقوله أمام الكاميرا، ومفادة أن قوات الشرطة والأمن المركزى ألقت العديد من تلك القنابل على المتجمعين فى ميدان التحرير، وان تلك القنابل تحمل غازات سامة تسبب مرض السرطان، وهو ما تسبب فى وفاة عدد كبير من المواطنين متأثرين بتلك الغازات السامة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل