المحتوى الرئيسى

سامى الحجازى: "البرادعى" صناعة أمريكية

07/05 15:15

تعرض الدكتور محمد البرادعى، الرئيس السابقة لهيئة الطاقة المرشح المحتمل لرئيس الجمهورية، لهجوم خلال اجتماع لجنة القوات المسلحة بمؤتمر الوفاق القومى اليوم.

جاء الهجوم على لسان المقرر المساعد للجنة اللواء سامى الحجازى الذى وصف البرادعى بأنه صناعة أمريكية يهودية صهيونية، وأنه جاء لمصر فى 2010 بزفة إعلامية ولا زفة "الرقاصة"، مما دعاه إلى التصدى له وعقد مؤتمرات لكشف حقيقة البرادعى ومن يقف وراءه.

وقال حجازى إنه تلقى مؤخرا رسالة تهديد بسبب هجومه على هالة سرحان فى أحد البرامج التليفزيونية عندما قال إنه هذه السيدة غشت الشعب المصرى وزورت إرادته عندما أحضرت بنات ليل وعملت حلقة عن الدعارة فى مصر، وقلت إن ما فعلته من تزوير أخطر من التزوير الذى أرتكبه حسنى مبارك.

وتابع حجازى قائلا إنه فوض باتصال تليفونى فى بالبرنامج من أمريكا من شخص يدعى عمر عفيفى اتهمه بأنه وراء تأجير البلطجية الذين ضربوا أسر الشهداء فى أحداث مسرح البالون وأنى دفعت تلك وأنى دفعت تلك البلطجية ألف جنيه.

وأضاف حجازى الحمد لله، أن الحقيقة ظهرت وتم القبض على مرتكبى الأحداث والتوصل لمن وراءهم.

ومن ناحية أخرى، وجهت اللجنة تحذيرات من دخول النفايات الخطرة إلى مصر من خلال الرصيف رقم 24 الذى كان يتحكم به المهندس أحمد عز أمين التنظيم بالحزب الوطنى المنحل والمحبوس احتياطيا على ذمة عدد من قضايا الفساد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل