المحتوى الرئيسى

الناتو: العملية بليبيا ستستمر

07/05 03:13

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) أندرس فوغ راسموسن اليوم الاثنين إن الحلف لن ينهي عمليته في ليبيا قبل تطبيق القرار الأممي 1973، وجدد نفي أي خطط لتنفيذ عملية برية هناك. وفي الأثناء تجدد القتال اليوم في مدينة مصراتة مع سقوط قتلى وجرحى، فيما سُمع دوي ثلاثة انفجارات في العاصمة طرابلس.

 

ونقلت وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي) عن راسموسن في اجتماع مجلس روسيا-الناتو بمدينة سوتشي الروسية أن الحلف وضع أمامه ثلاثة أهداف عسكرية محددة، وهي الوقف التام للاعتداءات المسلحة على المدنيين، وتراجع قوات العقيد معمر القذافي إلى قواعدها، وضمان وصول فوري وحر للمساعدات الإنسانية إلى المتضررين في ليبيا.

 

وقال الأمين العام للناتو إن القرار 1973 ينص على ضرورة وقف إطلاق النار في ليبيا، مشيرا إلى أن أي وقف لإطلاق النار لا بد أن يحظى بثقة متبادلة من الأطراف المعنية ويخضع للمراقبة والتحقق، ما يعني عدم إنهاء عمليات الحلف قبل ذلك.

 

وجدد راسموسن التأكيد بأن الناتو لا يعتزم شن عملية برية في ليبيا، مشددا على أن عملية الناتو استدعتها ضرورة حماية أعداد كبيرة من الناس كانت مهددة بأخطار مميتة.

 

 

من جانبه، دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في الاجتماع بلدان الناتو إلى الابتعاد عن سياسة الردع المتبادل والانتقال إلى محاربة المشاكل المشتركة بمجال الأمن.

 

وأضاف أن بلاده والناتو ما زالا على خلاف حول القضية الليبية وكيفية تنفيذ قرار الأمم المتحدة.

 

وكان سيف الإسلام نجل القذافي قد صرح في مقابلة مع التلفزيون الفرنسي بأنه ليس هناك أي مجال للتفاوض بشأن نهاية حكم والده، وأضاف أن الناتو اختار الجانب الخاسر بدعمه للمعارضة، وأن "الله معهم وسيقاتلون وينتصرون".

 

وعلى الصعيد الميداني، قال مراسل وكالة رويترز في وسط طرابلس اليوم الاثنين إنه سمع أزيز طائرات تحلق فوق المكان أعقبه دوي ثلاثة انفجارات.

 

وفي مصراتة (200 كلم شرقي طرابلس) التي يسيطر عليها الثوار تجدد القتال على المشارف الجنوبية، وأكد مراسل رويترز وصول خمس جثث إلى أحد المستشفيات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل