المحتوى الرئيسى

الإندبندنت: سوريا تواجه الحملة الإعلامية باستهداف كاميرات الموبايل

07/05 11:41

نقلت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية عن رضوان زيادة، أحد أبرز نشطاء حقوق الإنسان السوريين قوله إن المحتجين الذين يقومون بالتقاط مشاهد فيديو لما يحدث فى سوريا من خلال الكاميرات الخاصة بهواتفهم المحمولة أصبحوا مستهدفين عن عمد من قبل الأجهزة الأمنية، حيث تحاول الحكومة فى دمشق إحكام قبضتها على الحرب الدعائية.

وأوضح زيادة الذى أصبح أهم شخصيات المعارضة السورية فى الخارج منذ اندلاع الانتفاضة فى منتصف مارس الماضى أن أجهزة الأمن تحاول مواجهة التأثير الإعلامى السلبى من خلال اكتساح الأحياء قبل العمليات العسكرية وإصدار أوامر إلى المدنيين بعدم التصوير.

ويأتى ذلك بعد نشر لقطات مزعجة لرجل تعرض لإطلاق نار أثناء تصويره لجندى مدجج بالسلاح فى حمص يوم الجمعة الماضية، وقد ظهر فى هذا الفيديو الذى تم تحميله على موقع يوتيوب رجل يحمل كاميرا وهو يحاول تصوير الجندى من شرفة منزله على ما يبدو حتى لمحه جندى وقام بإطلاق النار عليه ببندقيته.

وبجسب ما يقول زيادة، فإن أجهزة الأمن تحاول الآن إحكام قبضتها على تدفق الأدلة المصورة بالفيديو التى تبرهن وحشيتها وذلك بالاستهداف المتعمد للمتظاهرين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل