المحتوى الرئيسى

اعتصام جديد بالإسكندرية تضامنا مع "شهداء السويس" وتحذيرات من البلطجية

07/05 01:22

شهدت مدينة الإسكندرية مساء أمس "الاثنين" توافد أعداد كبيرة من المواطنين على منطقة محطة الرمل، حيث أعلنوا البدء في اعتصام مفتوح احتجاجا على إخلاء سبيل الضباط المتهمين في قضية قتل الشهداء بمدينة السويس.

وقام المحتجون بوضع خيام على طريق الكورنيش أمام مسجد القائد إبراهيم، فيما حضر الشيخ جميل علام، عميد معهد الدراسات الإسلامية بالإسكندرية، والذي سبق وأن ألقى العديد من الخطب في أيام الجمع بميدان التحرير في القاهرة على المعتصمين.

وحذر علام في خطبته المعتصمين من أهالي شهداء الإسكندرية من أن يندس بينهم عناصر من البلطجية، مشيرا إلى أن هناك عدد من فلول النظام السابق اعتادت المتاجرة بأسماء الشهداء وجمع التبرعات باسمهم في عملية نصب مدبرة غرضها تلويث صورة أهالي الشهداء وإظهارهم بمظهر المتاجرين بدماء أبنائهم.

وقال الناشط السياسي محمد خير الله: لابد من وضع حد لبطء المحاكمات التي تستفز مشاعر أهالي الشهداء ويتم تأجيلها بالشهور بين كل جلسة وأخرى مع بقاء الضباط المتهمين في أماكنهم بل وترقية العديد منهم، متسائلا عن الفارق في الإجراءات السريعة التي يتم اتباعها مع المتهمين المدنيين الذين يحاكمون عسكريًا على تهم ليست بذات البشاعة أو الجسامة كتلك التي ارتكبها الضباط.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل