المحتوى الرئيسى

بالفيديو.. تفاصيل حادث ''قتيل المنيل''

07/05 15:28

كتب - عبد الفتاح نبيل:

أكد مراسل قناة الجزيرة الفضائية أن شاب لقي مصرعه، وأصيب آخرين في اشتباكات نشبت مساء الاثنين، بين أهالي محتجزين بقسم شرطة مصر القديمة، وقوات الشرطة المسئولة عن تأمين القسم.

وأكد المراسل فى فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك " و"يوتيوب" أن النيابة العامة قد عاينت الجثة، ونقلها إلى المشرحة، وسط حشود من أهالي عزبة "ابو قرن"، مكان إقامة القتيل، بعدما رفض الأهالي نقل الجثة إلا بعد معاينة النيابة فى مكان الحادث .

وأكد شهود عيان أن الأحداث قد نشبت على خلفية قيام مباحث القاهرة بالتعاون مع قوات تابعة للجيش؛ بشن حملة أمنية على عزبة "ابو قرن" بمصر القديمة لضبط الخارجين عن القانون وأسفرت عن ضبط 6 هاربين من احكام جنايات منهم حكم مؤبد و3 هاربين من سجون مختلفة في الأحداث الاخيرة للبلاد و3 متهمين لحيازتهم لأسلحة نارية و3 قضايا اتجار بالمخدرات وتم ضبط 10 كيلو من نبات البانجو المخدر و10 بلطجية لحيازتهم اسلحة بيضاء.

وفوجئ ضباط القسم، الاثنين، بحوالي 150 شخصا من أهالى عزبة أبوقرن يحاولون اقتحام القسم لتهريب ذويهم وأبنائهم من الحجز.

فقامت الشرطة بتحذيرهم للابتعاد عن القسم وصرفهم في هدوء الا أنهم لم يمتثلوا واستمروا في محاولتهم لتهريب المحجوزين داخل حجز القسم، مما اضطر قوة القسم الى الاستعانة بتعزيزات من الأمن المركزي واطلاق قنابل الغاز المسيلة للدموع والطلقات الصوتية في الهواء لتفريق المتظاهرين، الذين قاموا بالاعتداء على بعض أفراد القوة الأمنية، كما انتقل رجال القوات المسلحة لمعاونة قوات الشرطة في السيطرة على الموقف.

وأسفرت تلك الاشتباكات عن إصابة 4 أشخاص بإصابات متفاوتة، وتم نقلهم الى المستشفى لإسعافهم ، وقد أسفر التعامل عن إصابة "محمد جمال رمضان سن 17 "عامل من ضمن المتجمعين بأحد الأعيرة النارية وتوفى متأثراً بإصابته، وقد تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الواقعة واخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

وقالت مصادر أمنية وشهود عيان ان شخصا قتل أمام قسم شرطة مصر القديمة خلال قيام ضباط وجنود بإطلاق رصاص حي وطلقات خرطوش وقنابل غاز مسيل للدموع على متجمهرين.

وقال مصدر ان عشرات الاشخاص تجمعوا أمام المقر المؤقت لقسم شرطة مصر القديمة في جنوب القاهرة مطالبين بإطلاق سراح أقارب لهم ألقت الشرطة القبض عليهم ليل الاحد، وأضاف "بعض المتجمهرين كانوا مسلحين وحاولوا اقتحام القسم، قوات الشرطة ردت على المحاولة باستعمال القوة."

وأظهر فيديو انتشر، مساء الاثنين، على موقع "يوتيوب"، جثة الشاب القتيل ملقاة على الارض والعشرات من الأهالي يتجمعون حولها، مرددين : " ده شهيد ... مخه واقع .. مخه مفيش"، كما جاء بالفيديو .

ومن جانبه، قال شقيق القتيل، الذى لم يتخط العاشرة من عمره، أنه شقيقه جاء من عمله قبل الحادث بساعات قليلة، وكان مصاحباً له، وأضاف مستنكرا ما حدث لاخيه قائلا: " حرام عليكم لما نيجي أنا وأخويا من الشغل ننضرب بالنار .. ولا عشان معناش جنيه نصرف نموت .. ليه ؟!"، كما جاء بفيديو أخر .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل