المحتوى الرئيسى

صحف عربية: «حبيب» يحذر الجماعة من الحوار مع أمريكا.. و3 مليارات دولار من الإمارات

07/05 14:05

هتمت الصحف العربية، الصادرة صباح الثلاثاء، بإعلان الجماعة الإسلامية عدم المشاركة في  جمعة 8 يوليو، كما أبرزت حصول مصر على 3 مليارات دولار من الإمارات عقب زيارة عصام شرف، بالإضافة  إلى تحذيرات القيادي الإخواني السابق محمد حبيب، من الحوار الذي أعلنت الإدارة الأمريكية اعتزامها القيام به مع الجماعة.

الجماعة الإسلامية لن تشارك في « 8 يوليو»

مع اقتراب مليونية الجمعة المقبلة، 8 يوليو، والتي تدعو إلى الحفاظ على مكتسبات الثورة، والإسراع في محاكمة رموز النظام الاسبق، ذكرت صحيفة «الجريدة» الكويتية، أن الجماعة الإسلامية سوف تعقد مؤتمراً الثلاثاء، تعلن فيه تشكيل ائتلاف سياسي واسع من الحركات الإسلامية والقوى الحزبية المختلفة يدعو إلى مقاطعة احتجاجات «الجمعة 8 يوليو»، التي تعتبرها الجماعة «احتجاجات تخدم أجندات مشبوهة، وتهدد استقرار البلاد، وتهدف إلى التسويق لدعوة الدستور أولاً»، حسبما صرحت مصادر للصحيفة.

كما أشارت «الجريدة» إلى أن الجماعة الإسلامية تستعد للتقدم للجنة الأحزاب يوم 15 يوليو الجاري بأوراق حزبها السياسي «البناء والتنمية»، ووكلاءه المؤسسين هم: د. صفوت عبد الغني ود. طارق الزمر، بالإضافة إلى المحاميين الشاذلي الصغير وأشرف توفيق.

3 مليارات  دولار من الإمارات

تناولت صحيفة «الخليج» الإماراتية، تقديم الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، الرئيس الإماراتي، لمصر مساعدات مالية تصل إلى 3 مليارات دولار، عقب زيارة رئيس الوزراء المهندس عصام شرف لها، وتقرر إنشاء صندوق «خليفة بن زايد» لدعم المشاريع المتوسطة والصغيرة في مصر بمبلغ مليار ونصف مليار دولار، بهدف توفير فرص عمل لقطاع واسع من الشباب المصري، كما تتضمن التوجيهات اعتماد مبلغ 750 مليون دولار منحة لبناء مشاريع إسكان للشباب والبنية التحتية التي تتطلبها هذه المشاريع، وكذلك اعتماد 750 مليون دولار كقروض ميسرة لمشاريع مختلفة يتم تنفيذها في مصر.

أما على صعيد البحرين، فقد أشارت «العرب» القطرية، إلى أن إن وزير الخارجية محمد العرابي، أكد في تصريحات للصحفيين، الاثنين، أنه لا بديل عن الحوار الوطني المفتوح وغير المشروط كطريق حقيقي وحيد لتحقيق الطموحات المشروعة للشعب البحريني، موضحاً أن مصـر تنظر بارتياح كبير لبدء فعاليات هذا الحوار ومستوى المشاركة فيه، كما شدد وزير الخارجية على أن مصر ترفض أي مساس باستقلال واستقرار البحرين، ولن تقبل أية محاولة من أي طرف للتدخل في الشأن الداخلي البحريني، أو محاولة إثارة النعرات الطائفية بين أبناء الوطن الواحد.

«حبيب» يحذر الجماعة

أبرزت صحيفة «الرأي» الكويتية، تحذيرات النائب السابق للمرشد العام لـ «الإخوان المسلمين» محمد حبيب، قيادات الجماعة من اللجوء لأية حوارات مع الولايات المتحدة في هذا التوقيت، وقال إن ما أعلنته وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون «أكبر دليل على رفضها وصول الإسلاميين للسلطة، لأنها تريد هز صورتهم، ونعلم جيدا أن أمريكا لا تعرف سوى الخداع ونقض العهود».

ونصح حبيب حزب «الحرية والعدالة» الإخواني، بعدم الانسياق وراء أي حوار سري، «لا بد أن تكون حواراتهم علنية وغير بعيدة عن الخارجية المصرية، لأن الحوارات التي سبق أن قامت بها الجماعة كانت تقتصر على رؤيتنا للديمقراطية، والآن نحن نسعى لتطبيقها ويجب ألا يكون ذلك من خلال أي تدخل خارجي لأن مصلحة مصر العليا لا بد أن تسبق أي شيء، وعلى الإخوان أن يدركوا حجم الخديعة الأمريكية التي ترمي لتوريطهم».

ورأى حبيب أن الإخوان لن يتمكنوا من الحصول على أكثر من 20% من مقاعد البرلمان المقبل، موضحاً: «هذا وزنهم الحقيقي في الشارع السياسي من دون ظلم، والخريطة الحالية للساحة ستثبت ذلك، وندرك جيداً أن 10 فقط ممن حصلوا على 88 كرسياً في برلمان 2005 كانوا يتمتعون بالكفاءة، وهناك فرق كبير بين أن تنجح في البرلمان وأن تقوم بأداء برلماني عالي الكفاءة».

«ميقاتي» يرد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل