المحتوى الرئيسى

العوا : استفتاء الدستور منح العسكرى شرعيته

07/05 16:38

قال المفكر الإسلامي د.محمد سليم العوا المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية إن الإقبال على صناديق الاستفتاء في 19 مارس الماضي منح المجلس العسكري شرعية لم يكن قد اكتسبها منذ تنحي الرئيس السابق عن الحكم في 11 فبراير الماضي .

وأكد أن تولي المجلس العسكري لشئون البلاد عقب التنحي كان مخالفا للدستور الذي يقضى بتولي رئيس مجلس الشعب إدارة شئون البلاد فى حالة تنحى الرئيس إذا كان خلال دور الانعقاد أو رئيس المحكمة الدستورية العليا إذا كان المجلس في غير دور الانعقاد، جاء ذلك خلال المؤتمر المفتوح الذي نظمته لجنة السياسات بنقابة المحامين بالإسماعيلية مساء أمس الاثنين بنزل شباب الإسماعيلية .

انتقد العوا استخدام مصطلح سرقة الثورة مؤكدا أن الثورة لازالت مستمرة وشباب الثورة لا يعانون من أى انقسامات، ولكن المشكلة فى حالة الجدل التى خلقها عدم عرض الحقائق كاملة على الشعب .

وقال إن شباب الثورة حائرون وتائهون بين المجلس العسكري ورئاسة الوزراء ، وأكد على قبوله تولى المسيحى والمرأة منصب رئيس الجمهورية، طالما كان اختيار أي منهما نابعا من إرادة المواطنين والإدلاء لصالحهما فى صناديق الانتخابات التى تعد المعيار الحقيقى لإرادة الناخبين.

وقال إن الشرطة من المفترض لها استعادة دورها وليس هيبتها فى الوقت الحالى حيث أن استعادة الثقة فى جهاز الشرطة والقيام بدوره كاملا سيجعله يستعيد هيبته واحترام الشعب له وأكد أنه فور إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية ستستعيد البلاد أمنها الداخلى وستخطو نحو الطريق الصحيح مع قدوم العام الجديد.

واستنكر العوا المطالب بتحصيل رسوم قناة السويس بالعملة المحلية، مؤكدا أن خبراء الاقتصاد أكدوا خطورة ذلك على الاقتصاد القومي وان قناة السويس مصدر رئيسي للعملة الصعبة .

وقال انه بصدد الإعلان عن برنامجه الانتخابي في أغسطس المقبل، مؤكدا أنه مرشح لكل المصريين وليس لجهة أو جماعة بعينها. وأشار العوا إلى أن برنامجه الانتخابي سيهتم بتفعيل العلاقات المصرية الإيرانية التركية وتنمية الصناعة والتجارة والتكنولوجيا والتبادل البشرى بين البلدين ومن خلال محور ثقافي سيهتم بربط القاهرة ودمشق والرياض والتعاون المثمر مع الدول المجاورة .

وأعلن العوا احترامه للمعاهدات السابقة سواء اتفاقية تصدير الغاز لإسرائيل أو اتفاقية كامب ديفيد كنوع من الوفاء بالعهود أيا كانت سلبياتها التى يمكن تفاديها بعدة طرق مشيرا إلى رفضه مسألة ضغط العدو علينا ،قائلا "لن نرضى بالمهانة والتبعية لإسرائيل التى استمرت لمدة 30 عاما فمصر قادرة على تحقيق الاستقلالية وإدارة شئونها دون تدخل من أى جهة" . وقال العوا: لو لم أوفق فى انتخابات الرئاسة،أرغب فى رئيس من ثقافتنا وغير تابع لأى دولة أخرى عربية أو غربية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل