المحتوى الرئيسى

إسرائيل توقف تسليم جثامين 84 فلسطينياً مدفونين في "مقابر الأرقام"

07/05 08:25

دبي - العربية.نت

أمر وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك بتجميد تسليم جثامين 84 فلسطينياً قتلوا بعد الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية في يونيو/ حزيران 1967 وذلك حتى إشعار آخر، حسب ما أعلن اليوم الثلاثاء المتحدث باسم الوزير.

وقال المتحدث باراك سيري لوكالة فرانس برس "أمر باراك الليلة الماضية بتجميد المباحثات مع السلطة الفلسطينية حول نقل جثث 84 فلسطينيا، حتى إشعار آخر"، وأوضح "أن هذا القرار اتخذ بعد التشاور مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو .. نريد قبل متابعة هذه المباحثات القيام بعملية تثبت من الجثامين المعنية".

وكان رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الفلسطيني حسين الشيخ أكد الاثنين أن إسرائيل ستفرج عن 84 جثمانا لفلسطينيين قتلوا في حرب 1967.

وأوضح حسين الشيخ: "بعد اتصالات مكثفة ومفاوضات مع الجانب الإسرائيلي دامت لأكثر من عام وافقت إسرائيل على الإفراج عن شهداء المقابر الذين تحتجز غالبيتهم منذ عام 1967".

وأشار إلى أن "القيادة الفلسطينية ستتسلم 84 جثمانا كدفعة أولى خلال الأيام القليلة المقبلة بعد التأكد من إجراءات الفحوص الطبية لهم خاصة الحمض النووي (دي ان ايه)".

وأوضح الشيخ أن "من بين الجثامين شهداء عربا وسيبقى حوالي 102 جثمان في مقابر الأرقام سيتم تسلمها لاحقا من إسرائيل دون شروط مسبقة، وذلك من خلال متابعة حثيثة من القيادة الفلسطينية".

وقال "سيتم إجراء مراسم تشييع لهؤلاء الشهداء في مقر المقاطعة برام الله بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس والقيادة الوطنية الفلسطينية، ثم تسليمهم لذويهم".

وأكد الجيش الإسرائيلي من جهته في بيان أن "رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وافق قبل بضعة أشهر على تسليم 84 جثة من مقبرة المقاتلين الأعداء في غور الأردن الى السلطة الفلسطينية".

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية فإن أغلب الجثامين هي لفلسطينيين شاركوا في هجمات دامية سنوات الألفين.

وأوضح منسق الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء سالم خلة أن "الاحتلال يحتجز أكثر من 334 شهيدا فلسطينيا في مقابر سرية عبارة عن مدافن بسيطة، محاطة بالحجارة بدون شواهد، ومثبتة فوق القبر لوحة معدنية تحمل رقما معينا، ولهذا سميت بمقابر الأرقام لأنها تتخذ الأرقام بديلا لأسماء الشهداء".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل