المحتوى الرئيسى

برعاية دولية .. انتخاب نائب صالح رئيسا لليمن خلال أيام

07/05 11:08

برعاية دولية

..
نقل السلطة

في اليمن لنائب الرئيس خلال أيام والثوار ينددون بسيطرة القاعدة على

أبين

عبد ربه منصور هادي
صنعاء: كشفت مصادر سياسية يمنية ان المشاورات والاتصالات التي تتم برعاية دولية

واقليمية بين مختلف اطراف الازمة نجحت في تقريب وجهات النظر حيال آلية انتقال

السلطة في البلاد.

ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية في عددها الصادر اليوم

الثلاثاء عن المصادر قولها: "ان تلك المشاورات التي ترعاها الامم المتحدة تقضي

بانتخاب نائب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي رئيسا للبلاد في غضون ستين يوميا

من نقل الرئيس علي عبدالله صالح صلاحياته لفترة انتقالية مدتها عامان يتم خلالهما

التهيئة والترتيب لاجراء انتخابات برلمانية ورئاسية".

واشارت المصادر الى ان الاعلان عن تسلم هادي مقاليد

السلطة سيتم خلال فترة وجيزة قد لاتتجاوز الاسبوع.

القاعدة

 الى ذلك تظاهر عشرات الآلاف في صنعاء امس تضامنا

مع ابناء محافظة ابين التي يسيطر مسلحون من القاعدة على اجزاء منها متهمين السلطات

بتسليم هذه المناطق الى التنظيم.

وانطلق المتظاهرون من وسط ساحة التغيير نحو منزل نائب

رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي، ولم يسمح حراس منزل هادي الا لوفد من خمسة

اشخاص بتجاوز الحاجز الامني امام بوابة منزل نائب الرئيس والدخول لمقابلته وتسليمه

رسالة باسم المتظاهرين.

وطالب المحتجون في الرسالة بـ"وضع حد للمهزلة واتخاذ

اجراء يحفظ لابناء ابين ... دماءهم وأعراضهم".

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية إن وزارة الداخلية أعلنت

أسماء 59 شخصا من الإخوان المسلمين المتعاونين مع خلايا القاعدة ممن يقومون بقطع

الطرقات ونصب الكمائن للدوريات العسكرية والأمنية والاعتداء على المواقع العسكرية

في منطقة أرحب قرب صنعاء.

ونقلت الوكالة اليمنية عن  مصدر بوزارة الداخلية

قوله: "ان أسماء هؤلاء العناصر تم تعميمها في جميع منافذ الجمهورية، وتم توجيه

الإدارات الأمنية لإلقاء القبض عليهم".

من جانب آخر، اتفقت السلطة المحلية بمحافظة تعز جنوب

صنعاء وعدد من وجهاء المحافظة على تشكيل لجنة لتفعيل بنود وثيقة التهدئة الموقعة

بين السلطة المحلية وأحزاب اللقاء المشترك الشهر الماضي.

وتنص الوثيقة على إنهاء المظاهر المسلحة من شوارع

وأحياء مدينة تعز وإعادة الممتلكات العامة والخاصة التي تعرضت لأعمال تخريب

ونهب.

قتلى وجرحى

في

غضون ذلك، أكدت مصادر طبية يمينة مقتل 6 أشخاص وإصابة 15 أخرين جراء اشتباكات

اندلعت بين انصار الحزب الحاكم في اليمن وبين مواطنين آخرين بالقرب من محطة للوقود

بمدينة الحديدة الواقعة غربي اليمن .

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن شهود

عيان قولهم الإثنين: "إن مسلحين من أنصار الحزب الحاكم من بينهم عضو في مجلس النواب

, بالإضافة إلى مشايخ مناصرين للنظام حاولوا الحصول على الوقود بالقوة دون التقيد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل