المحتوى الرئيسى

صيف أردني ساخن بعد وقف الغاز المصري

07/05 10:33

 

ونتيجة لتوقف ضخ الغاز المصري يتم تحويل جميع محطات توليد الكهرباء في الأردن إلى العمل على الوقود الصناعي والديزل مما يحمل الخزينة العامة خسائر في قطاع توليد الكهرباء بما لا يقل عن 5ر3 مليون دولار يوميا لتضيف أعباء ثقيلة على اقتصاد يعاني من مشكلات كبيرة وعجز كبير في الموازنة فضلا عن محدودية الموارد.

وكان من المقرر أن ترتفع كميات الغاز الطبيعي المصري الموردة للمملكة من خلال الخط من 50 مليون قدم مكعب يوميا إلى 100 مليون من أصل 240 مليون قدم مكعب يوميا تعاقد عليها الأردن مع مصر عام 2001 وتم استخدامها في توليد حوالي 80 % من الطاقة الكهربائية المولدة في الأردن والتي تدنت إلى حوالي 20 % مؤخرا ما زاد الاعتماد على الوقود الثقيل والديزل.

وزاد من مشكلة الطاقة ذلك التحذير الذي أطلقته شركة مصفاة البترول الأردنية مؤخرا من انعكاس عدم دفع الديون المستحقة على الحكومة وشركات الكهرباء على توقف استيراد المشتقات النفطية ولاسيما أن المصفاة وصلت إلى السقف الائتماني المقرر البالغ 700 مليون دينار من مشاكل القطاع وهو على أعتاب صيف ترتفع فيه الأحمال الكهربائية إلى مستويات قياسية مقارنة بباقي فصول السنة.

وأسهم انقطاع الغاز المصري عن الأردن في زيادة الطلب على كميات النفط والوقود الثقيل والديزل الذي تقوم مصفاة البترول الأردنية باستيراده مما راكم الديون المستحقة على المصفاة ووصلت إلى 444 مليون دينار فضلا عن الأعباء المترتبة عن دعم المشتقات النفطية والبالغة 182 مليون دينار نتيجة لقيام الحكومة بتثبيت أسعار المشتقات النفطية خلال الشهور الستة الماضية .( الدولار الأمريكي يعادل 708ر. دينار أردني).

أخبار ذات صلة :

لا اصابات في تفجير خط غاز إسرائيل

العثور على عبوة ناسفة لم تنفجر في الحادث

استئناف ضخ الغاز لمنازل العريش

خطوط الغاز فى حماية أبناء القبائل

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل