المحتوى الرئيسى

نائب رئيس الحملة الأوروبية يكشف كواليس "أسطول الحرية 2"

07/04 23:02

غزة- بهاء الدين الغول:

أكد مازن كحيل، نائب رئيس الحملة الأوروبية لفك الحصار عن غزة وأحد مشرفي "أسطول الحرية 2"- في تصريح خاص لـ(إخوان أون لاين)- تحرك السفينة الكندية من الميناء اليوناني، فيما لم يُعرف ما إذا كانت السلطات اليونانية ستسمح لها بالعبور خارج المياه الإقليمية.

 

والسفينة الكندية هي الثالثة التي تحاول الخروج من الميناء اليوم الإثنين (4/7/2011م)؛ حيث حاولت كلٌّ من السفينتين الفرنسية والأمريكية العبور ظهر اليوم، إلا أن قوات البحرية اليونانية منعتها بشكل تعسفي على حد تعبير كحيل.

 

وكشف كحيل لـ(إخوان أون لاين) تعرض سفن الأسطول لحصار في الميناء، وقال: "تحركنا رسالة رفض تام وكامل لقرار اليونان حصارَ سفننا؛ فهي سفن لا تحمل أعلامًا يونانيةً، وبالتالي لا يحق لهم قانونًا منعها من المغادرة، وبالتالي فإننا نحاول جلب الأنظار وإرسال رسالة تحد واضحة ورفض قاطع لقرار المنع".

 

واعتبر كحيل الخطوة اليونانية اصطفافًا كاملاً مع الاحتلال الصهيوني، وتواطؤًا على حصار غزة، مؤكدًا في الوقت ذاته تقديم الاحتلال عرضًا جديدًا يسمح بموجبه بنقل كل المساعدات عبر المعبر الذي يختاره المتضامنون وبالكمية التي يريدون.

 

كما شدَّد كحيل على رفض الأسطول المبادرة الصهيونية بإدخال مواد الإغاثة عن طريقها قائلاً: "رفضنا؛ لأن المهمة ليست مهمة مساعدات إنسانية فقط؛ هي إنسانية في جوهرها، ولكنها تحد وكسر للحصار اللا أخلاقي واللا قانوني، عبر إيجاد منفذ بحري لغزة إلى العالم".
ووصف كحيل موقف سلطة رام الله بالمخيِّب للآمال، وقال: "كنا نتمنَّى منهم أن يقفوا معنا في إنجاح هذه المهمة النبيلة".

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل