المحتوى الرئيسى

القطامي يكرم أوائل الثانوية العامة من مدارس دبي وأولياء أمورهم .

07/04 21:19

دبي في 4 يوليو / وام / اكد معالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم أن الخبرات المميزة التي يتمتع بها الميدان التربوي من معلمين وإداريين وفنيين تعد جزء أصيلاً من كفاءة النظام التعليمي وركيزة أساسية لحركة تطوير التعليم التي تشهدها المدارس الحكومية.

وقال معاليه أن المبادرات التطويرية والأفكار المبتكرة التي تتبناها وتنفذها المدارس أسهمت كثيرا في تعزيز توجهات وزارة التربية وأهدافها الإستراتيجية كما دفعت العملية التعليمية إلى مسارات تحقيق الجودة وهو الأمر الذي كان له الأثر الإيجابي الكبير في مستوى تحصيل الطالب الذي وجد نفسه أمام إدارة مدرسية تتحرك نحو رعايته وتنمية مهاراته بمهنية عالية واهتمام بالغ.

جاء ذلك خلال حفل تكريم أوائل الثانوية العامة على مستوى مدارس دبي وأولياء أمورهم والذي دعا إليه الدكتور أحمد عيد المنصوري مدير منطقة دبي التعليمية بحضور سعادة علي ميحد السويدي وكيل وزارة التربية والتعليم بالإنابة وسعادة فوزية حسن غريب وكيل الوزارة المساعد للعمليات التربوية ومحمد سالم الظاهري المدير التنفيذي لقطاع المدارس في مجلس أبوظبي للتعليم وعلي حسن مدير منطقة عجمان التعليمية واللواء محمد أحمد بن فهد مدير أكاديمية شرطة دبي وفاطمة المري مديرة مؤسسة التعليم المدرسي في هيئة المعرفة وتنمية الموارد البشرية في دبي وعدد كبير من المسؤولين التربويين وأولياء أمور الطلبة المكرمين .

وأشار معالي القطامي إلى أن وصول الطالب إلى مرتبة التفوق يمثل حصاد جهود كبيرة مشتركة وعطاء جزيلاً ومخلصاً بدأ من البيت وانتهى بالطالب نفسه مرورا بمدرسته وإدارتها ومعلميها وجميع من كان وراء نماء فكر الطالب ووعيه وإدراكه منذ سنوات تعليمه الأولى.

وأوضح معاليه أن تحقيق النجاح والانضمام إلى قائمة أوائل الطلبة هو نقطة بداية حقيقية على الطالب استثمارها بشكل سليم والتعامل مع ما حققه من تفوق بمسؤولية وهو يتوجه لدراسته الجامعية التي تتطلب بدورها جهداً إضافياً للحفاظ على التميز .

وهنأ الطلبة المكرمين وأولياء أمورهم بوصولهم إلى منصة التتويج .. مشيدا بالدور الكبير الذي قامت به مدارسهم وما بذله أعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية المساعدة من جهد في سبيل تهيئة مختلف الظروف المناسبة لرعاية مواهبهم .

من جانبه أكد الدكتور أحمد المنصوري في كلمة ألقاها خلال الحفل أن المنطقة حريصة على تشجيع وتقديم الدعم لكل متفوق يسعى للتميز .. داعيا الطلبة إلى التركيز في المرحلة المقبلة على اختيار التخصص الدراسي الذي يتناسب مع قدراتهم ورغباتهم الذاتية مع تحقيق التوازن بين التخصص واحتياجات سوق العمل في الدولة.

وثمن جهود فريق العمل باللجنة المركزية للامتحانات من إدارة وموجهين ومعلمين خلال الفترة الماضية .. مؤكدا على الجهد الكبير الذي بذله اعضاء اللجنة المركزية والذي كان له كبير الاثر في الاعلان عن نتائج امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث للصف الثاني عشر على مستوى دبي في وقت قياسي.

كما أشاد المنصوري بجهود هيئة المعرفة والتنمية البشرية المثمرة وما قدمته للميدان التربوي من عطاء مخلص خلال الأعوام السابقة منوهاً بحرص إدارة منطقة دبي التعليمية على تعزيز العلاقة البناءة مع الهيئة تحقيقاً للمصلحة العامة وخدمة مسيرة التعليم .

وفي ختام الحفل سلم معالي وزير التربية الطلبة الأوائل وأولياء أمورهم شهادات التقدير والجوائز وسط ابتهاج ذويهم وإدارات مدارسهم ومعلميهم .

/د/أم/

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل