المحتوى الرئيسى

8 ملايين جنيه حصيلة سرقات مجهولين فى 5 جرائم بالقليوبية

07/04 18:55

شهدت محافظة القليوبية 5 جرائم سطو مسلح على عدد من الشركات والمحلات ونقطة للدفاع المدنى فى أقل من شهر، ومازال الجناة مجهولين حتى الآن ولم يتم التوصل إلى أى من مرتكبى تلك الجرائم ولم يتم العثور على المبالغ المسروقة التى وصلت إلى أكثر من 8 ملايين جنيه.

فى مدينة العبور مازالت المباحث تقوم بعمل التحريات حول اقتحام مجهولين مقر شركة آمون القابضة للأدوية، وحطموا الأبواب الحديدية لخزينة الشركة الرئيسية، واستولوا منها على مبلغ ثلاثة ملايين و115 ألف جنيه قيمة مرتبات العاملين بالشركة، قبل توزيعها عليهم بساعات قليلة.

وهو البلاغ الذى تلقاه مأمور قسم العبور من "مجدى شاكر" (59 سنة) مدير أمن الشركة، و"عادل وديع" (33 سنة)، مدير مالى بذات الشركة ومقيمان بالقاهرة، يفيد بتعرض خزينة الشركة الرئيسية للسرقة.

وانتقل اللواء محمود يسرى، مدير الإدارة العامة للمباحث، ، وتبين من المعاينة أن المبنى مكون من دور أرضى و4 طوابق متكررة وتقع حجرة الخزينة بالطابق الأرضى، وتبين أنه يوجد آثار استخدام عنف بباب الحجرة والخزينة باستخدام آلات حادة واستيلاء الجناة على المبلغ بالكامل.

وكشفت المعاينة عن وجود خزينتين بذات الحجرة وتبين عدم وجود أى آثار عبث أو عنف بهما، وتبين أن الأولى بداخلها مبلغ 60 ألف جنيه، والثانية بها مبلغ 6 آلاف جنيه، وأن المبنى تتم حراسته بمعرفة أمن الشركة الخاص بعدد 10 أفراد، و4 آخرين من الأمن الصناعى ويقع مكتبهم فى حجرة مواجهة للخزينة مباشرة وأصدرت النيابة قرارا بسرعة ضبط الجناة إلا أنهم مازالوا مجهولين.

وفى منطقة شبرا الخيمة قام 5 أشخاص ملثمين بمهاجمة، سيارة تابعة لشركة التعاون للبترول، حيث استولوا منها على مبلغ 4 ملايين و271 ألف جنيه، فى عملية سطو مسلح بالطريق الدائرى بمسطرد، بعدما أطلقوا النيران على 5 أشخاص كانوا يستقلون سيارة الشركة.

وهو البلاغ رقم 5983 لسنة 2011الذى تلقاه العقيد بلال لبيب مأمور قسم ثان شبرا الخيمة، قد تلقى بلاغا يفيد أنه أثناء خروج سيارة تابعة لشركة التعاون للبترول من مقر الشركة، وهى تحمل مبلغ 4 ملايين جنيه و271 ألفا، تم تحصيلها من الشركات والعملاء لشراء مواد بترولية قبل أن تتعرض لمهاجمتها من قبل المسلحين.

وبالرغم من صدور قرارا من النيابة العامة بسرعة ضبط مرتكبى الجريمة وتحديد شخصيتهم إلا أنهم مازالوا هاربين ومعهم الأموال التى استولوا عليها حتى الآن.

وفى شبرا الخيمة أيضا قامت عصابة مسلحة باقتحام محل التوحيد والنور الموجود بمنطقة الفرنوانى وأطلقوا الرصاص على العاملين به من أسلحة أليه وحاولوا سرقة الخزينة إلا أنهم فشلوا وفروا هاربين بعدما تجمع أهالى المنطقة وعلى الرغم من أن التحريات التى أجرتها المباحث توصلت إلى هوية المتهمين وهم ثلاثة عاطلين تبين أنهم وراء ارتكاب الواقعة وتم تحديد شخصيتهم وهم كل من "رامي.ا" عاطل، وشقيقه "سامح .ا" عاطل، وشهرته السبع، وإنهما استعانا بشخص آخر مجهول كان يقود السيارة التى هربوا فيها بعد فشلهم فى سرقة المحل، إلا أنهم مازالوا أيضا هاربين.

وقال "عبد العظيم محمد" أمين الخزينة، فى التحقيقات إن أشخاصا مجهولين كانوا يحملون أسلحة آلية وبيضاء اقتحموا المحل وظلوا يطلقون الرصاص على واجهة المحل بطريقة عشوائية، حتى أنهم حطموا جميع فاترينات العرض، وعندما تقدموا ناحية الخزينة وجدوها مغلقة فظلوا يطلقون الرصاص إلى أن تجمع عدد كبير من الأهالى فشعر المتهمون بالخوف من أن يمسكوا بهم فخرجوا من المحل رافعين أسلحتهم فى وجوه العاملين، حتى استقلوا سيارة ملاكى وانطلقوا بها هاربين.

كما شهدت منطقة شبرا الخيمة جريمة سطو لكن على طريقة فيلم "لصوص لكن ظرفاء"، حيث قامت عصابة مجهولة بالدخول إلى شقة مهجورة فى الطابق الأرضى، وتمكنوا من هدم جدار ملاصق لشركة صرافة بمنطقة ميدان المؤسسة العمالية، والذى يبعد عن مقر قسم شبرا الخيمة بـ10 أمتار، ودخل اللصوص شركة الصرافة من خلال الفتحة التى أقاموها بمعدات وقاموا بسرقة المبالغ المالية "دولارات وعملات أجنبية مختلفة" التى كانت موجودة بالخزينة وقدرت بـ 300 ألف جنيه وهربوا دون أن يشعر بهم أحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل