المحتوى الرئيسى

المحكمة الخاصة بلبنان تدعو نصر الله لتقديم ملف الادلة التي تحدث عنها

07/04 23:09

رحب المدعي العام في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان الاثنين بمقترح زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله تقديم ملف من الادلة والبراهين، قال انها ستساعد المحكمة في استكمال تحقيقاتها حول مقتل رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري.

وقال المدعي العام لهذه المحكمة دانيل بليمير، في بيان صدر عنه الاثنين، ان الادعاء العام يرحب بعرض السيد نصر الله تقديم ملف قال انه يحتوي على عناصر من التحقيق، اضافة الى بعض مقاطع الفيديو التي عرضها خلال تصريحه التلفزيوني .

كما طلب المدعي العام تقديم اي معلومات او وثائق اخرى تسهم في استكمال مجرى التحقيقات.

وكان نصر الله قد انتقد، في تصريحات نقلتها قنوات تلفزيونية الاحد، قرار الاتهام الصادر من المحكمة، لكن المدعي العام نأي بالمحكمة عن تلك التصريحات، وقال انها لن تدخل في حوار علني عبر وسائل الاعلام حول مصداقية التحقيقات التي تجريها.

واضاف بليمير ان تصديق قاضي المحكمة على القرار الاتهامي يظهر ان تحقيقات وادلة الادعاء العام التي قدمها للمحكمة كانت ذات مصداقية، داعيا الى اتخاذ كافة الخطوات التي تفضي الى تقديم المطلوبين للعدالة.

وكان رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي قد اعرب الاثنين عن احترامه للقرارات الدولية وبينها القرار 1757 الذي نص على انشاء المحكمة المكلفة بالنظر في اغتيال رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري, متهما المعارضة بـ تضليل الرأي العام بقولها ان الحكومة تتنكر لدماء الشهداء .

واتهم ميقاتي في بيان صادر عن مكتبه الاعلامي زعيم المعارضة ورئيس الحكومة السابق سعد الحريري وحلفاءه من قوى 14 آذار باستباق جلسات الثقة في المجلس النيابي الثلاثاء وشن حملة شعواء على الحكومة ورئيسها ارتكزت الى مغالطات متعمدة لتضليل الرأي العام ومحاولة تأليبه على الحكومة الجديدة، وهي لم تبدأ عملها الفعلي بعد .

وكانت المعارضة قد وجهت انتقادات لحكومة ميقاتي الجديدة بسبب استخدامه كلمة احترام بدل التزام لدى الحديث في بيانها الوزاري عن المحكمة الخاصة باغتيال رفيق الحريري رئيس الوزراء اللبناني الأسبق ووالد سعد.

وطالبت قوى 14 آذار اثر اجتماع موسع لقياداتها والناشطين فيها عقدته الاحد في بيروت رئيس الحكومة باعلان التزامه امام المجلس النيابي صباح الثلاثاء بالقرار 1757 بشكل صريح ومباشر واعلان التزامه الخطوات التنفيذية لهذا القرار، او فليرحل هو وحكومته غير مأسوف عليهما .

ويناقش المجلس النيابي بيان الحكومة الوزاري الثلاثاء، تمهيدا للتصويت على الثقة فيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل