المحتوى الرئيسى

مفوضية أوروبا: الحلبة المصرية بريئة من ''الإيكولاي''

07/04 16:06

القاهرة - أ ش أ

أعلن الدكتور أيمن أبوحديد وزير الزرعة واستصلاح الأراضى أنه تلقى خطابا من المفوضية الأوروبية تنفى ما أشيع حول أن الحلبة المصرية هى مصدر بكتريا الإيكولاى التى ظهرت فى أوروبا ، كما أكدت المفوضية ثقتها فى جودة المنتجات الزراعية المصرية وسلامتها.

وقال أبوحديد أنه سيكون هناك هيئة مستقلة تتبع رئيس الوزراء لمراقبة سلامة الأغذية وتوفير الدعم اللازم للصادرات الزراعية المصرية.

وأكد على زيادة إنتاج وتصدير الحاصلات البستانية لهذا العام للخارج.. مشيرا إلى أن حاصلات الموالح كسرت لأول مرة حاجز المليون طن فيما حقق محصول البطاطس الرقم القياسى بتصدير 465 الف طن وذلك رغم الظروف التى مرت بها البلاد وأحداث الثورة المجيدة.

جاء ذلك - فى كلمة الوزير أبو حديد الاثنين - في ختام فعاليات المشروع المصرى الإيطالى المشترك لزيادة القدرة التنافسية ونسبة المشاركة فى السوق الاوروبية للمنتجات المصرية والإيطالية.

ونوه الوزير - فى كلمته - بأن هذا المشروع يعكس روح التعاون فى إقليم البحر المتوسط حيث تم تفعيله من خلال التعاون بين الفريق المصرى الممثل فى اعضاء معهد بحوث البساتين التابع لوزارة الزرعة المصرية والفريق الايطالى الممثل فى وزارة الزراعة الايطالية و8 مقاطعات ايطالية بالتنسيق مع فرع المنظمة الدولية للدراسات الزراعية فى منطقة البحر المتوسط في بارى بايطاليا.

أضاف ان المشروع يهدف إلى توحيد القواعد والاشتراطات التصديرية وايضا زيادة جودة محاصيل الفاكهة والخضر المصرية وذلك حتىتستوفى وتوافق الاحتياجات الموسمية وتعطى نوعا من انواع التكامل مع المنتجات الايطالية، كما يهدف الى الى توحيد قواعد وبرتوكولات الإستيراد والتصدير فيما يخص التبادل المعلوماتى وتسهيل حركة التجارة بين الدولتين.

وأشار الوزير إلى أن نتائج المشروع تمثلت فى تقييم وتحليل مناطق زراعات الفاكهة والخضر المصرية وتطوير وتحسين الإشتراطات الخاصة بتطبيقات أساليب المتابعة والتتبع الحقلية وذلك تحت ظروف الادارة الزراعية الجيدة لعمليات الانتاج وتقييم وتحسين بعض المقترحات الخاصة بتشجيع صغار المزارعين للاندماج فى انواع التعاونيات المختلفة.

كما تم وضع بعض البروتوكلات الخاصة بالتحكم فى نقاط الدخول والخروج للبضائع بين البلدين بالتعاون مع الهيئات الحكومية المصرية والايطالية.

كذلك تم بالتعاون مع المنظمة العامة للتحكم فى الصادرات والورادات إنشاء موقع على الشبكة الدولية والذى يعتبر نقطة اتصال وتواصل دائمة ومثمرة للتبادل مابين المنتجين المصريين والمستوردين الايطاليين.

وأكد الدكتور أيمن أبوحديد وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي ضرورة الحفاظ على الأسواق التى نكتسبها عن طريق الدعم العلمى والسياسي واللوجيستي لهذه الأسواق.

ونوه الوزير ، ردا على أسئلة الصحفيين ، بأن إستراتيجية التنمية الزراعية المستدامة تهدف إلى تفعيل الزراعة التعاقدية والتى تعفى المزارع من الإلتزام بالدورة الزراعية وتضمن تسويق المنتجات الزراعية من الخضروات والفاكهة فى الأسواق، كما تهدف الإستراتيجية إلى تطوير الري الحقلي وتحول الري السطحي القديم لري متطور إلى الري بالرش أو التنقيط.

وأوضح الوزير أن مشروع تطوير الرى الذى بدأ تنفيذه فى بعض المحافظات مثل البحيرة وكفر الشيخ والمنيا يهدف إلى توفير أكثر من عشرة مليار متر مكعب يمكن استخدامها فى التوسع الزراعى الأفقى فى الأراضى الصحراوية الجديدة.

ومن جهته أكد السفير الإيطالى بالقاهرة كلاوديو باتشيفيكو أهمية هذا المشروع وخاصة لدعم الإقتصاد المصرى.. معتبرا أنه خطوة للامام في طريق التعاون الزراعى بين مصر وإيطاليا ومنها إلى الإتحاد الأوروبى.

وقال إن هذا المشروع هو إمتداد لمشروع الممر الأخضر بين مصر وإيطاليا والذى يتم من خلاله تصدير الخضروات والفاكهة المصرية للاسواق الأوروبية من خلال إيطاليا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل