المحتوى الرئيسى

البردويل: عباس عطل المصالحة بناءً على طلب أمريكى إسرائيلى

07/04 14:55

أكد القيادى فى حركة "حماس" الدكتور صلاح البردويل "أن تعلل الرئيس الفلسطينى محمود عباس، باسم سلام فياض رئيسا للحكومة المرتقبة، هو لتجميد المصالحة ووقف تنفيذها، وهو محاولة للتغطية على تجاوب السلطة مع الضغوط الأمريكية والإسرائيلية الرافضة للمصالحة".

وقلل البردويل فى تصريحات نشرها المركز الفلسطينى للإعلام التابع لحماس، "من أهمية أى وساطة عربية أو دولية لدفع حوارات المصالحة الفلسطينية ما لم تكن مشفوعة بضوء أخضر أمريكى وإسرائيلى.

وقال البردويل، "محمود عباس لم يجمد المصالحة ولم يوقف تطبيقها لسبب وجيه، إنما أوقفها باتصالات مع أمريكا وإسرائيل، هذا هو السبب المباشر كما علمنا من مصادر فتحاوية رفيعة المستوى، فقبل لقاء عباس مشعل بيوم واحد، تلقى عباس اتصالا هاتفيا أبلغه رفض أى لقاء مع مشعل، مضيفاً "أن الحديث عن رفض حماس لسلام فياض أمر مضحك، لأنه لا مشكلة فى رفضنا لفياض كما أنه لا مشكلة لديهم إذا رفضوا الخضرى، والأمر يتصل بعجز محمود عباس من الكشف عن الحقيقة، والآن عباس بدأ يبحث عن مبررات واهية لموقفه من المصالحة، ونحن نؤكد أن أى اتصالات بعباس من أى جهة كانت ما لم تكن مشفوعة بضوء أخضر أمريكى ـ إسرائيلى فلن يكتب لها النجاح".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل