المحتوى الرئيسى

وزير باكستاني يؤكد إحباط ستة عمليات أسبوعيا بعد مقتل بن لادن

07/04 13:49

إسلام أباد: أكد رحمن مالك وزير الداخلية الباكستاني علي إحباط بلاده ما لا يقل عن 1100 عملية إرهابية خلال الثلاث سنوات الماضية.

وأضاف مالك في تصريحات نقلتها صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية في عددها الصادر اليوم الاثنين أن القوات الباكستانية كانت تحبط من 5 إلى 6 عمليات أسبوعيا بعد مقتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة، مؤكدا ان إحداها استهدفت رئيس الدولة أثناء زيارته لوالده في المستشفى وتم القبض على 32 شخصا متورطين في هذه العملية.

وأوضح رحمن مالك أن وتيرة هذه العمليات انخفضت بعد مقتل مخططها القيادي قادري حسين، مشيرا إلي إحباط 27 عملية أخرى في الحدود الباكستانية - الأفغانية بعد مقتله.

وينقل وزير الداخلية رسالة من الرئيس الباكستاني إلي خادم الحرمين الشريفين، ومن المقرر أن يلتقي كلا من الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي، والأمير محمد بن نايف نائب وزير الداخلية السعودي لبحث العلاقات بين البلدين ونتائج التحقيقات بشأن مقتل الدبلوماسي حسن القحطاني في باكستان.

وبخصوص هذا، قال مالك أن التحقيقات حول مقتل القحطاني تسير بشكل جيد وتم العثور على السلاح المستخدم في الجريمة والذي ثبت أنه استخدم فى قتل اثنين من الشيعة في كراتشي، موضحا أن الهدف من العملية هو زعزعة العلاقات بين البلدين.

ورأي الوزير الباكستاني أن مقاتلي طالبان كـ"الحيوانات" التى لا ترحم ولا تعرف دين أو إنسانية، كاشفا عن وجود ثلاثة أبناء من زوجات بن لادن اللاتي احتجزن من قبل السلطات الباكستانية عقب مقتله فى الثانى من مايو/آيار.

وتابع الوزير أن اثنتين من زوجات بن لادن تحملان درجة الدكتوراه، وكانتا قد أتهمتا الزوجة الثالثة يمنية الجنسية بإفشاء معلومات عن مكان اختبائه مما أدي لمقتله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل