المحتوى الرئيسى

البرلمان العراقي يبدأ بمناقشة إعادة إنشاء "شركة النفط الوطنية العراقية"

07/04 21:19

المصدر: داو جونز

بقلم حسن حافظ من وكالة "داو جونز الإخبارية"

عقد البرلمان العراقي جلسة الاستماع الأولى لتمهيد الطريق للنقاش بشأن مسودة قانون لإعادة إنشاء "شركة النفط الوطنية العراقية" التي ألغاها نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في الثمانينات، بحسب ما أفاد مسؤولون يوم الاثنين.

وحضر الجلسة وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي ووزيري نفط سابقين هما ابراهيم بحر العلوم وثامر الغضبان إلى جانب رئيس وأعضاء لجنة الطاقة والنفط في البرلمان والعديد من خبراء النفط العراقيين.

وغاب عن الجلسة نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، وهو حليف رئيسي لرئيس الوزراء نوري المالكي.

ويُشار إلى أن مسودة قانون متعلقة بشركة النفط الوطنية العراقية الجديدة التي طال انتظارها والتي من شأنها أن تعيد إحياء شركة تأسست أصلاً في الستينات واندمجت في وزارة النفط العراقية سنة 1987 قد تم تمريرها آنذاك من قبل الحكومة في تموز/يوليو سنة 2009 إلا أنه قد تم توقيفها من قبل البرلمان منذ ذلك الحين.

وأفاد وزير النفط لعيبي خلال جلسة الاستماع أن إنشاء شركة نفط وطنية جديدة هو أمر ليس ضروري و"لن يضيف أي شيء إلى قطاع النفط العراقي".

وأما رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي، وعدنان الجنابي رئيس لجنة النفط والطاقة البرلمانية الذي يتولى أيضاً منصب المستشار الأول لرئيس الوزراء المالكي في شؤون الطاقة، فقد عبرا عن دعمهما لإعادة إنشاء الشركة.

ويُشار إلى أنه في حال أعيد إنشاء "شركة النفط الوطنية العراقية"، من شأنها أن تشكل الشركة الأم بالنسبة لشركات "نفط الجنوب" الحالية، و"نفط الشمال"، وهي شركة النفط الأكبر في العراق، و"نفط ميسان"، و "نفط الوسط".

واستناداً إلى مسودة القانون، من المقرر أن تترأس "شركة النفط الوطنية العراقية" الإستراتيجية الوطنية والمحلية. كما تتولى الشركة تنفيذ جميع أنواع العمليات النفطية انطلاقاً من التنقيب وصولاً إلى التسويق. كما تنضم "شركة النفط الوطنية العراقية" إلى شركات أجنبية أو تتنافس معها في تطوير الحقول العراقية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل