المحتوى الرئيسى

دائرة الشؤون البلدية - بلدية مدينة العين ومؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة 'إياست' توقعان مذكرة تفاهم

07/04 13:46

تأمين التغطية الشاملة للخدمات التي تقدمها إياست للإقليم الشرقي في إمارة أبوظبي

دبي، 4 يوليو 2011: وقعت بلدية مدينة العين ومؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة 'إياست' مؤخراً مذكرة تفاهم تهدف إلى تحسين الأداء المؤسسي وتبسيط الإجراءات وتطوير خدمات المتعاملين، وتطوير التعاون الوظيفي والعملي المشترك لتنمية القدرات الفنية والإدارية للقوى العاملة لدى الطرفين. ويأتي توقيع مذكرة التفاهم في إطار سعي الطرفين إلى الارتقاء بالمعايير التنموية والتطور الاقتصادي والحضاري الذي تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة. 

وقال أحمد المنصوري، مدير عام مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة 'إياست': "تأتي هذه الاتفاقية انطلاقاً من حرص المؤسسة على دعم علاقات الشراكة وتضافر الجهود مع الجهات الحكومية المختلفة لتحقيق الأهداف المشتركة وفق جدول زمني محدد لمتابعة المشاريع المقترحة بيننا. وستلعب هذه الاتفاقية دوراً حيوياً في وضع إطار للعمل المشترك وأوجه تعاون جديدة مستقبلية في شتى المجالات ذات العلاقة، بالإضافة إلى وضع مؤشرات الأداء الرئيسية لقياس مخرجات اتفاقية التعاون". 

ومن جانبه، قال سعادة محمد سعيد النيادي، المدير التنفيذي لقطاع التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء ببلدية مدينة العين: "تأتي هذه الاتفاقية مع مؤسسة 'إياست' تأكيداً على حرص البلدية في تعزيز التعاون المشترك مع المؤسسات ذات الاختصاصات التي من شانها رفع كفاءة العمل البلدي. وتسعى البلدية من خلال هذه الاتفاقية إلى الاستفادة من التقنيات العلمية المتقدمة في مختلف المجالات من أجل تقديم أفضل الخدمات للمجتمع". 

وأضاف النيادي: "ستخدم الاتفاقية بلدية مدينة العين في مجال البيانات والخرائط المكانية ونظم المعلومات الجغرافية من خرائط وتحليلات تستخدم في التطبيقات حول البيئة والصحة والتخطيط وتطوير المدن، والذي يعتبر بدوره أحد أهم أهداف بلدية مدينة العين". 

وبموجب اتفاقية التعاون تم وضع اعتماد نظام لإدارة الأزمات والمخاطر ذات العلاقة المشتركة، ووضع آلية لنقل وتحويل وحماية الصور الفضائية التي يتم تبادلها، بالإضافة إلى تأمين التغطية الشاملة للخدمات التي تقدمها 'إياست' للإقليم الشرقي في إمارة أبوظبي. 

ويسعى الطرفان من خلال هذه المبادرة إلى وضع آلية لتنفيذ نظام متكامل للتواصل بينهم لتبادل الرأي والمشورة لدعم ومساندة جهود التحديث والتطوير المؤسسي لكلا منهما، وسيتم التعاون بين الطرفين في مجال تبادل وتحديث البيانات والمعلومات والبحوث والدراسات والإحصائيات والتقارير والمطبوعات في مختلف الاختصاصات، واعتماد آلية الموافقات المسبقة للمعايير والمواصفات المعتمدة ذات النشاط المشترك، بالإضافة إلى عقد ورش عمل ومؤتمرات علمية ومنتديات وندوات متخصصة مشتركة.

- انتهى -

معلومات للمحررين:
نبذة عن مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست":
مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست" هي مؤسسة عامة تابعة لحكومة دبي، تم إنشاؤها في العام 2006 لتشجيع الابتكار العلمي والتقدم التقني في دولة الإمارات العربية المتحدة.  

تهدف مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست" إلى بناء قاعدة تنافسية لتطوير الموارد البشرية المواطنة، والمساهمة في جعل دبي ودولة الإمارات مركزاً رائداً للعلوم والتقنية، بالإضافة إلى تأسيس علاقات تعاون دولية ومشاريع مشتركة مع كبرى المؤسسات الرائدة في مجالي الصناعة والأبحاث. 

وتقوم مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة "إياست" بتنفيذ أبحاث رئيسية في لرصد التغيرات البيئية المختلفة والمساهمة في إدارة الكوارث الطبيعية بأنواعها ودراسة جودة المياه في منطقة الخليج العربي وخصوصاً تأثير مخلفات عملية التحلية على الحياة البحرية والبيئية حول المحطات الموجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب دراسة كيفية تحسين مستوى وضوح صور الأقمار الصناعية. كما تعكف المؤسسة على إجراء الأبحاث حول الكشف عن وجود تغيرات في التربة والبحر، إضافة إلى تحليل الصور ودراستها بعناية.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل