المحتوى الرئيسى

تفاعل وطني مع مبادرة " محمد بن زايد " لتشغيل ستة آلاف مواطن.

07/04 13:46

.. من شفيق الأسدي.

أبوظبي في 4 يوليو/ وام / تفاعلت الدوائر والمؤسسات والشركات المملوكة لحكومة أبوظبي بشكل سريع مع توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتعيين ستة آلاف مواطن مباشرة.

وجاءت توجيهات سموه في إطار مدروس وتستند الى نتائج " ورشة عمل التوطين " التي عقدت خلال شهر مارس الماضي وأهلت حوالي ستة آلاف مواطن لشغل فرص عمل في مختلف المجالات في القطاعات والدوائر والهيئات الحكومية..فيما تأتي الاستجابة الكبيرة لتوجيهات سموه تأكيدا على استعداد المجتمع الاقتصادي الإماراتي بكل مكوناته لتحمل مسؤوليته الوطنية تجاه الشريحة الهامة والواسعة من أبناء الوطن بشكل يرقى الى مستوى تطلعات القيادة الحكيمة في الدولة التي رأت في تطوير العنصر البشري الأداة الأكثر أهمية في سلم الأولويات الوطنية خلال هذه المرحلة لقدرة هذه الشريحة من الشباب على تحمل المسؤولية والعمل على بناء الوطن.

وتمثل تنمية رأس المال البشري في إمارة أبوظبي أولوية للحكومة حيث أولى المجلس التنفيذي اهتماما خاصا بها من خلال مبادرات عديدة هدفت إلى تحقيق مستقبل أفضل لأبناء الإمارة .. وذلك وفقا لبرامجها الجديدة المطورة على أسس ودعائم عالمية بما في ذلك الجهود المبذولة من خلال مجلس أبوظبي للتعليم.

وتعد إستجابة الدوائر الحكومية والشركات والمؤسسسات المملوكة للدولة لهذه التوجيهات السامية بالإعلان عن تشغيل واستيعاب أعداد هامة من المواطنين.. خطوة بالغة الأهمية.. فيما يبعث على التقدير المبادرات التي أطلقتها شركات القطاع الخاص في تجاوبها الكبير مع توجيهات القيادة.

وأعلن عبدالعزيز الخيلي المدير العام لشركة " إميريج سيستمز " في هذا الصدد استجابة الشركة لمبادرة سمو ولي عهد أبوظبي لتوظيف ستة آلاف مواطن في غضون فترة محددة .. مؤكدا أن مبادرة سمو ولي العهد من المبادرات الوطينة الهامة التي سيكون لها تأثير فاعل وإيجابي في مسيرة الوطن خلال المرحلة المقبلة.

وأشاد المدير العام لشركة " إميريج سيستمز " بتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لتوظيف ستة آلاف مواطن في مختلف القطاعات التنموية في إمارة أبوظبي .. مؤكدا أن الشركة ستكون في طليعة الشركة والؤسسات التي تعمل على تنفيذ هذه التوجيهات في إطار سياستها التوسعية وتحقيق أهدافها بما ينسجم مع الرؤية والأهداف العامة لحكومة أبوظبي.

وأعلن الخليلي في لقاء مع وكالة أنباء الامارات " وام ".. أن إدارة " اميريج سيستمز " قررت استيعاب عدد من المواطنين الشباب للعمل في الشركة استجابة للمبادرة السامية لسمو ولي العهد .. ولفت في هذا الصدد الى أن الشركة رغم كونها " شركة خاصة " فإنها تعتبر من أوائل الشركات في مجال دعم التوطين حيث وصلت نسبة التوطين فيها حاليا الى / 48 / في المائة.

وأكد الخليلي أن الشركة تعمل حاليا على التوسع في أعمالها وزيادة عدد العاملين فيها من حوالي /100 / من الكوادر البشرية إلى نحو /300 / خلال عام 2012 .. و/400 / عامل خلال عام 2013 .. مؤكدا أن الزيادة لن تكون في العدد فقط وإنما في نسبة التوطين التي سترتفع الى /70 / في المائة و/80 / في المائة على التوالي رغم أن الشركة هي نتيجة شراكة بين شركتين إماراتية و أوروبية.

يذكر أن شركة " اميريج سيستمز " هي شراكة بين " شركة الإمارات المتقدمة للاستثمار الإماراتية " بنسبة / 51 / في المائة و الشركة الأوروبية للدفاع والطيران والفضاء " إي آي دي اس " التي تعمل في إنتاج طائرات " ايرباص " و معدات الدفاع والأمن بنسبة /49 / في المائة.

ولفت الخيلي الى أن شركة " اميريج سيستمز " حققت نتائج هامة في مجال التوطين .. لافتا الى أن نسبة التوطين ما بين /80 / و /85 / في المائة في المجالات العلمية والتكنولوجيا الهندسية وتطبيقاتها العملية في المشاريع التي تنفذها الشركة فيما تشكل نسبة العاملين في مجال الخدمات /15 / في المائة من اجمالي عدد العاملين في الشركة.

وقال إن الشراكة مع " إي آي دي اس " الأوروبية تمثل شراكة مع أوروبا بكاملها مؤكدا أن الهدف منها بالدرجة الأولى هو نقل المعرفة الى دولة الإمارات بأسلوب حديث من خلال تنفيذ مشاريع مشتركة لتدريب العقول الإماراتية المتميزة داخل الدولة وخارجها.

ولفت الى أن دولة الإمارات بإمكانها شراء المعدات الدفاعية وأنظمة القيادة والسيطرة من الأسواق العالمية .ولكنها آثرت من خلال شراكتها مع الشركة الأوروبية من إيجاد طاقات وخبرات محلية تلبي احتياجاتها وفق أحدث المعايير الأوروبية .. مؤكدا أن شركة " اميريج سيستمز " تمكنت خلال فترة وجيزة بناء كوادر وطنية عالية المستوى حيث وصل عدد العاملين المواطنين في الشركة الى / 35 / في المائة من إجمالي القوى العاملة فيها ويعمل غالبيتهم في المجالات الفنية والتكنولوجية المتقدمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل