المحتوى الرئيسى

الجارديان: تقسيم السودان يخلف شعورا بالخيانة لدى منطقة النوبة

07/04 18:37

ذكرت صحيفة "الجارديان" البريطانية فى سياق تقرير بثته على موقعها الإليكترونى على شبكة الإنترنت، أنه فى الوقت الذى يستعد فيه جنوب السودان للاستقلال يوم السبت المقبل، يدفع مواطنو جبال النوبة بالقرب من الحدود الجديدة من أجل تكوين دولة مستقلة لا تنتمى إلى الشمال أو الجنوب.

وأشارت الصحيفة، إلى أن منطقة النوبة تقع فى شمال السودان على الرغم من أن شعبها طالما كان متعاطفا مع الجنوب، إلا أنه ووفقا للصحيفة فإن النزاع فى المنطقة فى الأسابيع الأخيرة ألقى بظلال على الاستقلال والإنذار بحالة من عدم الاستقرار فى السودان بعد الانفصال.

ونقلت الصحيفة عن يوهانس مودير، أحد الذين انضموا إلى حركة التمرد فى جنوب السودان عند بداية الحرب السودانية التى استمرت من عام 1983 وحتى عام 2005، لدعم ما كان يعتقد أنه كفاح من أجل الحرية، قوله: "لا يوجد مفر من أن أكون جزءا من الشمال".

واعتبرت الصحيفة كلمات مودير، أحد الذين قضوا 14 عاما فى جيش تحرير الشعب السودانى، أنها تعكس وجهات نظر عدد متزايد ممن يشعرون بأنه قد تمت خيانتهم من جانب كافة الأطراف المشتركة فى اتفاق السلام: الحكومة السودانية، والمجتمع الدولى، وحركة تحرير الشعب السودانية، والجناح السياسى لجيش تحرير الشعب السودانى.

ونوهت الصحيفة، إلى أن معظم النوبة لا تزال مرتبطة بالجناح الشمالى للحركة، إلا أن الكثير سيفضل الاستقلال للانضمام للجنوب، ولفتت الصحيفة إلى تأكيدات الحكومة التى تهيمن عليها حركة تحرير الشعب السودانية فى الأسابيع الأخيرة، على أنها لن تنخرط فى أى حرب أخرى ضد الخرطوم، بيد أن الصحيفة أشارت إلى أن هناك ممن لا يزالون يؤمنون بحركة تحرير الشعب السودانية، من يؤكد أنه عقب الاستقلال يوم السبت المقبل، فإن القوات والأسلحة ستبدأ بالتدفق من جوبا عاصمة جنوب السودان إلى جبال النوبة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل