المحتوى الرئيسى

ماجد عثمان: ''ممر تكنولوجي'' لخلق فرص عمل جديده

07/04 13:10

كتب - مصطفى مخلوف:

أعلن الدكتور ماجد عثمان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عن تشييد ممر التكنولوجيا المصري، والذي يأتي في إطار تغيير مفاهيم التدريب التقليدية لتواكب تقنيات العصر الحديث، مشيرًا إلى أن هذا الممر سينتج عنه فرص وظيفية من نمط جديد تتيح لمصر الدخول الجاد والحقيقى في الاقتصاد القائم على المعرفة واللحاق بالمجتمعات المتقدمة ويتيح لها تنويع مصادر دخلها.

جاء ذلك خلال افتتاح عثمان، الأحد، حفل تخريج الدفعة رقم (31) من برنامج التدريب الاحترافي الذي ينظمه سنويا معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI)؛ حيث تضم دفعة هذا العام (761) خريجًا في (26) تخصصاً مختلفًا، تم تدريبهم فى الأفرع المختلفة للمعهد بمحافظات القاهرة، والإسكندرية والمنصورة وأسيوط، ليصل بذلك عدد الخريجين إلى عدة ألاف من الخريجين المتخصصين، وذلك منذ إنشاء المعهد في عام 1994 وحتى الآن.

حضر مراسم الحفل عدد كبير من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأعضاء مجلس أمناء معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI)، والشركات المشاركة في برنامج الشراكة المعرفية، وعدد من الشركات البارزة في مجال تكنولوجيا المعلومات، وأهالي الطلبة الخريجين.

وصرح الدكتور ماجد عثمان بأن معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI) يضطلع بدور ريادي في عملية التنمية البشرية وتوفير الكوادر المؤهلة التي يحتاجها سوق العمل في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وفي ضوء هذا الدور الذي يضطلع به معهد تكنولوجيا المعلومات سوف يتبنى المعهد تنفيذ مبادرة جديدة اتخذها كإستراتيجية عمل له خلال السنوات القادمة وهي تشييد الممر التكنولوجي.

وأضاف عثمان بان اضطلاع معهد تكنولوجيا المعلومات بتنفيذ هذه المبادرة الجديدة يأتي كنتيجة طبيعية لمجهوداته التي استمرت على مدار 18 عاماً سعى خلالها بكل جد للمساهمة في البناء والتطوير لمنظومة المعرفة التكنولوجية في مصر. حيث يساهم المعهد بشكل كبير في تنفيذ إستراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنمية وتطوير صناعة خدمات التصدير في مجال تكنولوجيا المعلومات والعمل على ربط الدراسة الأكاديمية باحتياجات سوق العمل.

وقال إنها تعد أحد أهم الأولويات الرئيسية التي تتبنى تنفيذها وزارة الاتصالات في المرحلة المقبلة بهدف زيادة فرص العمل في القطاع خاصة بعد انطلاق مشروع المنطقة التكنولوجية الاستثمارية بالمعادى في يونيو الماضي، والتي تحتاج إجمالا إلى أكثر من 35 ألف فرصة عمل مباشرة، لتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات بنظام التعهيد لصالح الشركات المصرية والعالمية انطلاقاً من مصر.

وصرح الدكتور محمد سالم مستشار وزير الاتصالات للتنمية البشرية ورئيس معهد تكنولوجيا المعلومات بأن ممر التكنولوجيا المصري هو ممر افتراضي ذو برامج ومكونات ملموسة، ويتكون من مجموعة من البرامج التي وضعت لتساعد في اتخاذ ما يلزم من تطوير لمنظومة الكوادر البشرية والارتقاء بالفرد، وعند الأخذ في الاعتبار التوظيف الأمثل للبرامج  المختلفة التي يضمها قطاع التنمية البشرية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والانتشار الجغرافي الذي يشمل جميع محافظات الجمهورية.

جدير بالذكر أن معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI) قد قطع شوطًا كبيرًا في هذا الصدد، حيث تركزت رسالته في العناية بالتنمية البشرية فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونشر ثقافة تكنولوجيا المعلومات ومسؤولية التنمية المجتمعية فى كافة المحافظات ومراكز المعلومات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل