المحتوى الرئيسى

فزاع تيم ثانيا في منافسات اليوم الأول لرالي قبرص الدولي.

07/04 10:51

دبي في 3 يوليو /وام/ انهى فريق "فزاع تيم" للراليات منافسات اليوم الأول من رالي قبرص الدولي "الجولة الرابعة من بطولة الشرق الأوسط للراليات 2011" الذي أسدل الستار عليه في منطقة "بافوس" السياحية مساء اليوم في المركز الثاني للترتيب العام للمتنافسين على لقب /الشرق الأوسط/.

وتحظى مشاركة الفريق بدعم كبير من مؤسسة الفيكتوري تيم التي ترعى مشاركاته في بطولة الشرق الأوسط للراليات 2011 حيث كان قد شارك بحلته الجديدة وتحت مظلة المؤسسة في جولتين من البطولة الأولى في رالي الكويت الدولي والثانية في رالي الأردن الدولي.

وقدم الفريق نفسه بشكل جيد من خلال المشاركة في منافسات اليوم الأول من الرالي والتي جرت يوم أمس حيث استطاع الثنائي راشد الكتبي وخالد الكندي علي متن سيارتهما /اسكودا فابيا اس 2000/ اجتياز المراحل ومحطات الرالي في اليوم الأول بنجاح واحتلال المركز الثاني في نهاية منافسات اليوم مسجلا زمنا قدره ساعتين و22ر2 ثانية.

وشملت مراحل اليوم 6 محطات كانت الأولي في "موناشيلكاس" وجرت في الطرق الإسفلتية بمشاركة جميع المتسابقين الذين تم توزيعهم على فئاتهم المختلفة بعد اشتراكهم في سباق واحد ومن ثم خاضوا باقي المراحل في /فوينوكلي وارغاكا/ على فترتين قبيل الظهيرة وبعد فترة الصيانة التي اعقبت المراحل الصباحية.

وشهد اليوم الأول /السبت/ تألق البطل القطري ناصر العطية ومساعده الايطالي جيوفاني بيرناتشيني بسيارتهما /فورد فيستا اس 2000/ حيث سجلا بعد ختام كل هذه المراحل زمنا قدره ساعتين و36 ر54 دقيقة ليحتلا المركز الأول في الترتيب العام بنهاية اليوم الأول متقدمين على الثنائي الكتبي والكندي نجما فريق /فزاع تيم/ والمتسابق الاماراتي الشيخ عبدالله القاسمي ومساعده البريطاني ستيف لانكاستر على متن سيارتهما / فورد فيستا اس 2000/ واللذين احتلا المركز الثالث.

وخاض الكتبي والكندي تنافسا ساخنا مع المشاركين خاصة المتسابقين القبارصة الذين يشاركون في المنافسة المحلية المفتوحة من اجل تحسين مراكزهم في الترتيب العام لهذه المسابقة ويملكون الخبرة الكافية في المنعطفات الجبلية والطرق الإسفلتية التي تميز مسار رالي قبرص الدولي.

وحرص الطاقم علي إتباع إستراتيجية تضمن الوصول بسلام دون أعطال حتى لا يؤثر ذلك علي مشوار الفريق نحو لقب بطولة الشرق الأوسط للراليات حيث يأتي رالي قبرص في منتصف الطريق في البطولة التي بقيت على نهايتها جولتان الأولى في لبنان في سبتمبر المقبل والثانية في دبي خلال ديسمبر 2011.

وقال راشد الكتبي قائد فريق /فزاع تيم/ إن النتيجة التي حققها الفريق في اليوم الأول منطقية إلى حد بعيد خاصة انه يخوض سباق رالي قبرص للمرة الأولي .. مشيرا الى أنها تعتبر أول مشاركة سواء له او لزميله الكندي في هذا السباق.

واضاف ان رالي قبرص يعد أصعب مراحل بطولة الشرق الأوسط بالنسبة له كونه سباقا يتصف بالطرق الجبلية والمسارات الصعبة عكس باقي المشاركين الذي خاضوا هذا السباق من قبل وفي مقدمتهم القطري ناصر العطية الذي فاز بلقب رالي قبرص 8 مرات ما يعني انه يعرف كل صغيرة وكبيرة عن السباق ويحفظ كل المسارات عن ظهر قلب.

/د/ام/

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل