المحتوى الرئيسى

"الحرية" يطالب بالافراج عن شباب الثورة المعتقلين بأحداث وزارة الداخلية

07/04 09:54

القاهرة : اكد مركز "الحرية" لحقوق الانسان فى مصر أنه لن يتقاعس عن بذل كل ما اوتي من قدرة في الدفاع عن شباب الثورة ورجالها وحقوق شهدائها الذين ضحوا بدمائهم من أجل مصر وشعبها العظيم .

واعرب المركز بحسب بيان له نشرته "الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان" عن انزعاجه وقلقه الشديد مما يحدث الآن من احتجاز لشباب الثورة داخل السجون العسكرية ، حيث تم اعتقال الناشط الشاب محمد المصري عضو ائتلاف الثوار الاحرار وحركة حرس ثورة التحرير في أحداث ميدان التحرير الأخيرة ، وتم حبسه 15 يوم ، حيث كانت جريمته أنه محامى لا بلطجي ( يعرف القانون جيدا ) خرج من بيته عندما علم بما يحدث فى الميدان .. وحاول التوجه الى أحد ضباط الشرطة … لإقناعه بأن الاعتداء على المتواجدين فى الميدان سيؤدي الي تفاقم الامور .. وما كان من رد فعل إلا أن تم سحبه واعتقاله.. !

هذا بالاضافة الي اعتقال الناشط الشاب لؤي نجاتي الطالب بالسنة النهائية ببكالوريوس علوم حاسب باكاديمية السادات ويعاني من مشكله في القلب ، وتتلخص جريمته في تواجده بميدان التحرير أثناء نشوب الاحداث وتصادف أن تواجد معه جهاز اللاب توب الخاص به والذي استخدمه في نشر أخبار ما يحدث لحظة بلحظة علي موقع تويتر.

لذا يطالب مركز الحرية المجلس العسكري بسرعة التدخل للافراج الفوري عن كافة المعتقلين السياسيين وشباب الثورة الذين تم اعتقالهم في الساعات الاولي من صباح يوم الخميس الموافق 29/6/2011 أثناء أحداث وزارة الداخلية والذين لم يرتكبوا أية احداث توصف بالبلطجة كما اذيع ، وان هذا ليس سلوك شباب الثورة الذي يتمتع بالوعي والوطنية ، وذلك تطبيقا للوعود التي التزم بها المجلس منذ توليه شئون البلاد والتي تؤكد علي عدم التعرض لشباب الثورة وحمايتهم والحفاظ علي هذا الوطن العزيز.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل