المحتوى الرئيسى

امرأةٌ تعيد "القمصان الحمر" لحُكم تايلند

07/04 09:10

أقر رئيس الوزراء التايلندي أبهيسيت فيجاجيفا بهزيمة حزبه الديمقراطي الحاكم واستقال منه، في وقت أكدت فيه ينغلوك شيناواترا رئيسةُ حزب بويا تاي (من أجل التايلنديين) قدرتها على تجسيد وعودها الانتخابية بعد فوز ساحق منحها أغلبيةً برلمانية، وتعهد الجيش باحترامه.

وقال فيجاجيفا أمس -بعد أن فاز حزبه المدعوم من الجيش ومن نخب العاصمة بانكوك- بـ150 فقط من مقاعد البرلمان الخمسمائة إن "النتيجة واضحة"، وهنأ شيناواترا بالفوز، واستقال من رئاسة حزبه الذي سيلتئم بعد تسعين يوما لاختيار رئيس جديد، يُؤمَل أن يعرف كيف ينهي هزائم هذا الحزب المتتالية منذ 19 عاما.

وقالت شيناواترا –التي دخلت السياسة حديثا- إنها قادرة على تنفيذ وعودها الانتخابية من توزيع الحواسيب اللوحية على أطفال المدارس إلى رفع الحد الأدنى للأجور، إحياءً للسياسات الشعبية التي تبناها شقيقها سابقا، وهي سياسياتٌ حذر منها منتقدوها بحجة أنها تضر بالاقتصاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل