المحتوى الرئيسى

"التحالف الديمقراطي" يرفض تشويه مجلس الوزراء لقانون "الشعب"

07/04 18:35

كتبت- هبة مصطفى:

أعلن المشاركون في "التحالف الديمقراطي من أجل مصر" تمسكهم بمشروع قانون مجلسي الشعب والشورى الذي قدموه للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، رافضين إصدار القانون على النحو الذي تبناه مجلس الوزراء وطالبوا بإجراء نقاش عاجل بين التحالف وكل من المجلس الأعلى ومجلس الوزراء قبل إصدار القانون.

 

وقرر 26 حزبًا مشاركًا في التحالف- خلال مؤتمر صحفي عصر اليوم بمقر حزب (الغد)- الدخول في حالة انعقاد دائم لتقرير ما يراه مناسبًا من إجراءات حيال هذا الموقف الوطني.

 

وأعرب المشاركون عن قلقهم الشديد من تبني مجلس الوزراء مشروع قانون مجلسي الشعب والشورى، والذي جمع بين نظام القائمة النسبية والنظام الفردي بالمناصفة، خلافًا لما أجمعت عليه الأحزاب والقوى السياسية من أن يكون نظام الانتخابات بالقائمة النسبية المغلقة للأحزاب والمستقلين وهو المشروع الذي قدمه التحالف للمجلس العسكري الأربعاء 29 يونيو الماضي في صورة تعكس حالة إجماع وطني بشأن الانتخابات.

 

وأكدوا أن مشروع القانون أصابه عوار قانوني وتناقضات، متهمين مجلس الوزراء بإدخال تعديلات على مشروع القانون تمثل تهديدًا خطيرًا للعملية الديمقراطية، والتفافًا علي الإرادة الشعبية حيث إن تلك التعديلات تفتح الباب أمام تأثير المال والعصبيات والبلطجة وعودة فلول النظام السابق للحياة البرلمانية وهي المؤثرات التي أفسدت الحياة السياسية وقامت الثورة لتغييرها.

 

وفي اجتماع مغلق سبق المؤتمر الصحفي، ناقش المشاركون في التحالف ما تم بشأن قانون مجلسي الشعب والشورى خاصة بعد أن وردت معلومات مغايرة في مشروع مجلس الوزراء، وقرروا تشكيل لجنة للاتصال السياسي بالقوات المسلحة تتبنى تحديد لقاء عاجل للتشديد على ضرورة احترام مبادئ القانون.

 

وتطرق الاجتماع المغلق لمناقشة الوثيقة الخاصة بالمبادئ التي تنظم وتحكم وضع دستور جديد، وتمت إحالة الأفكار الأولية لها للجنة ستجتمع الأربعاء القادم بمقر حزب (الغد) لاستكمال مهامها.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل
 الصورة غير متاحة

 جانب من المؤتمر