المحتوى الرئيسى

خبراء: زيارة عصام شرف اليوم للإمارات تستهدف طمأنة العمالة المصرية والمستثمرين

07/04 12:23

القاهرة – دار الإعلام العربية

اعتبر خبراء مصريون أن زيارة الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء المصري الحالية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة تستهدف إرسال رسالتي طمأنة الأولى إلى العمالة المصرية في دولة الإمارات والثانية إلى المستثمرين والشركات الإماراتية العاملة في مصر.

وأشار الخبراء إلى أن حجم العمالة المصرية في دولة الإمارات يبلغ نحو نصف مليون مصري تقريبا، كما أن حجم الاستثمارات الإماراتية في مصر يبلغ حاليا‏ 10‏ مليارات دولار‏، وحجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين ارتفع إلى 1.17 مليار دولار العام الماضي مقابل 1.03 مليار عام 2009، وأن إجمالي المساهمات الإماراتية في رؤوس الأموال المصدرة ـ وفق بيانات الهيئة العامة للاستثمار في مصر ـ يصل إلى 4.439 مليار دولار، وتتركز الاستثمارات الإماراتية في قطاعات الإسكان والصناعة والزراعة والخدمات والاتصالات.

علاء قناوي، رئيس جهاز التمثيل التجاري المصري، قال لـ "العربية نت" إن العلاقات الاقتصادية بين مصر والإمارات قوية جدا، مؤكدا أن حجم الاستثمارات الإماراتية في مصر لم ينخفض بعد الثورة المصرية التي أطاحت بالرئيس المصري السابق، وهو ما تجلى في لقاءت وزير الصناعة المصري سمير الصياد مع نظيره الإماراتي.

وأضاف قناوي أن مباحثات الدكتور عصام شرف في الإمارات ستتناول بحث سبل زيادة حجم التبادل التجاري، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، كما ستتضمن زيارة رئيس الوزراء المصري إلى دولة الإمارات توقيع اتفاقيات تجارية جديدة.

العمالة المصرية في الإمارات

إلا أن د. رشاد عبده، أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة، أكد في تصريحات لـ "العربية نت" إن المباحثات المصرية الإماراتية سوف تركز في المقام الأول على أوضاع العمالة المصرية في الإمارات، والتي يزيد عددها هناك على نصف مليون عامل، موضحا أن زيارة شرف سوف تستهدف في المقام الأول طمأنة هذه العمالة، خاصة بعد الإشاعات التي ترددت عن تسريحها.

وأشار عبده إلى أن هناك عددًا من الصناديق الإماراتية كصندوق أبوظبي الدولي ساهمت في تقديم قروض لمشروعات البنية الأساسية في مصر، ومن بينها القروض المقدمة لوزارة الكهرباء المصرية لبناء محطات كهربائية جديدة، بالإضافة إلى القروض المقدمة للصندوق الاجتماعي للتنمية لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة لشباب الخريجين في مصر.

في سياق متصل أشاد عميد أكاديمية السادات الأسبق د.حمدي عبد العظيم بزيارة الدكتور عصام شرف إلى الإمارات في هذا التوقيت, الذي تسعى فيه مصر للحصول على دعم عربي بعد التراجع عن الاقتراض من صندوق النقد والبنك الدوليين، مؤكدا في هذا الصدد قوة ومتانة العلاقات المصرية ـ الإماراتية.

وأشار عبدالعظيم أن مردود تلك الزيارة سيظهر في المستقبل القريب خاصة في ظل التوجه المصرية لتذليل كافة العقبات أمام المستثمرين الإماراتيين وجذب استثمارات جديدة أخرى.

لقاءات مكثفة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل