المحتوى الرئيسى

> تجدد الاشتباكات في تعز بين الحرس الجمهوري وقبائل معارضة

07/04 21:48

أبدي الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يعالج حاليا بالسعودية تشبثا بالسلطة، في وقت تتزايد فيه الاضطرابات بالجنوب، مع استمرار الاحتجاجات في ساحات التغيير للمطالبة برحيله.

وقال مسئول بالحكومة اليمنية التقي صالح بمستشفي في الرياض: إن الرئيس اليمني لن يتخلي عن الحكم حتي يعود للإشراف علي انتقال السلطة بنفسه، معلناً أنه ينوي دعم الخطة التي صاغتها دول الخليج العربية بشأن انتقال السلطة في بلاده والتي انهارت بالفعل ثلاث مرات بسبب تراجعه عن التوقيع عليها في اللحظة الأخيرة.

وتوقع المسئول أن يدير صالح عملية الانتقال بنفسه، موضحاً ان إجراء انتخابات لائقة يتطلب فترة تصل لثمانية شهور يبقي صالح رئيساً خلالها.

في غضون ذلك، شهدت مدينة تعز، جنوب صنعاء أمس اشتباكات عنيفة لليلة الثالثة علي التوالي بين قوات الحرس الجمهوري الموالية لصالح وقبائل معارضة الي جانب قوات عسكرية منشقة.

وذكر شهود العيان ان الاشتباكات اسفرت عن سقوط ضحايا، موضحين أن قوات الحرس الجمهوري قصفت قري شمال المدينة التي تعد من اكبر مدن اليمن.

جاء ذلك بينما انزلقت محافظة أبين بالجنوب إلي موجة من أعمال العنف بعد استيلاء متشددين يعتقد أن لهم صلة بتنظيم القاعدة علي مدينتين.

وقد أسفرت المعارك والمواجهات عن سقوط عشرة قتلي من الجنود، و15 من العناصر المسلحة، فضلا عن إصابة العشرات، فيما كشفت وزارة الدفاع عن عزمها تكثيف العمليات لاستعادة المناطق التي فقدتها القوات الحكومية.

كما فرضت وزارة الدفاع طوقا أمنيا حول مدينة عدن الساحلية الجنوبية الواقعة قرب ممر للشحن تمر من خلاله نحو ثلاثة ملايين برميل من النفط يوميا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل