المحتوى الرئيسى

جدل حول توزيع أنابيب البوتاجاز بنظام " الكوبونات"

07/03 21:13

رصد "الدستور الأصلي" أراء اصحاب مستودعات الانابيب و العاملين بها حول موضوع توزيع أنابيب البوتاجاز بنظام الكوبونات حيث قال "سعيد" الذى يعمل بمستودع الأنابيب بمنطقة زينهم إن موضوع الكوبونات" وجع دماغ للأهالى" مشيرا إلى أنهم سيحصلون على الأنبوبة بالكوبون المستحق لهم لكنهم إذا كانوا غير قادرين على توصيلها لبيوتهم بحكم بعد المسافة فسيضطرون إلى الاعتماد على أحد الباعة السريحة  و وقتها سيدفعون من 5 إلى7 جنيهات و تبقى العملية "زى ما هى دلوقتى" على حسب قوله.

وأمام مستودع الأنابيب بعابدين فى الناصرية قالت المسئولة عن المستودع  "بقالنا 4 سنين بنسمع عن الموضوع و مفيش حاجة بتحصل و لو عملوه هيكون الغاز دخل المنطقة و مالوش لازمة.

أما المسئول عن مستودع ناهيا قال: لم يبلغنى أحد بالموضوع , فقط سمعنا عنه فى التليفزيون مثل الناس و ساعة لما يقولوا نظامه إيه هنعرف حلو و لا وحش.

بينما يرى "رجب" الذى يعمل بمستودع الأنابيب بعزبة كفر الصعايدة فى إمبابة إن موضوع الكوبونات "أونطة" وسيكون مثل حال السكر التموينى والذى لا يكفى احتياجات الشهر و نضطر لشراؤه من السوق الحر و نفس النظام هيحصل لما حصة الأسرة من الأنابيب تخلص زى ما الكوبونات بتحددها فالناس هتضطر تشتريها من السوق السوداء.

ويضيف "رجب" أن الأهم فى الحكاية توفير الأنابيب و ساعتها مش هيبقى فيه أزمة و لا أى لازمة لموضوع الكوبونات.

من جانبه صرح المهندس "فتحى عبد العزيز" - رئيس قطاع الرقابة و التوزيع بوزارة التضامن و العدالة الاجتماعية- "للدستور الأصلي" أن موضوع توزيع أنابيب البوتاجاز بالكوبونات لا يزال قيد الدراسة بواسطة لجنة مشكلة لبحث الموضوع و فى صدد الانتهاء منها خلال أسبوعين و أضاف "عبد العزيز" أن اللجنة تدرس الأسلوب الأمثل لتوصيل الدعم لمستحقيه من خلال نظام التوزيع بالكوبونات.
 و قد علم "الدستور الأصلي" من مصدر مسئول بوزارة التضامن  أنه لم يتم اختيار أية محافظات لتجريب توزيع أنابيب البوتاجز فيها بالكوبونات و يأتى هذا التصريح رغم تصريحات الدكتور جودة عبد الخالق وزير التضامن و العدالة الاجتماعية الذى أشار فيها إلى أن بدء تجربة التوزيع  بنظام الكوبونات يتم تجريبها  فى محافظتى الأقصر و الاسماعيلية خلال يوليو 2011 ليتم تعميمها بعد ذلك فى باقى المحافظات .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل