المحتوى الرئيسى

ممدوح حمزة: أتوقع ثورة عمال وفلاحين قريبا

07/03 19:11

أكد المشاركون فى مؤتمر "الثورة أولا" الذى عقده مركز دراسات وأبحاث الشرق الأوسط، اليوم، ضرورة إنهاء الانقسام بين القوى السياسية والصراع الدائر حول معركة الدستور والانتخابات، مؤكدين ضرورة التوحد حول مطالب ثورة 25 يناير وتطهير البلاد من بقايا النظام السابق والقصاص لأرواح الشهداء، ودعا بعضهم القوى السياسية للمشاركة فى مليونية الجمعة المقبلة فى ميدان التحرير، لاستعادة روح الوحدة التى كانت من مكتسبات الثورة وتحققت داخل ميدان التحرير.

من جانبه أشار الدكتور ممدوح حمزة إلى أن أصحاب الثورة الحقيقيون هم العمال والفلاحون والفقراء والبسطاء الذين لم ينالوا أى شىء من مكتسبات الثورة وحقوقهم قائلا: "أتوقع أن يقوم العمال والفلاحون بثورتهم لأنهم لم ينالوا شئ من حقوقهم"، دعيا كافة القوى لنزول ميدان التحرير 8 يوليو المقبل، ومؤكدا أن نموذج الوحدة فى ميدان التحرير كافى لإنجاح الثورة.

وأضاف حمزة قائلا "بعد 23 يوليو القادم وبمرور 6 أشهر على قيام ثورة 25 يناير ستبدأ بوصلة الثورة فى اتجاه أخر وسنرى إضرابات شاملة من جانب العمال والفلاحين ومعدومى الدخل وقد نرى عصيان مدنى وانقلابات حقيقية".

أشار إلى أن ما يمنحه النظام لهم محدود للغاية، حيث نرى أن محاكمات قتلة الثوار لا تتم بالشكل المرجو وأهالى الشهداء يعاملوا بأسلوب "قذر" ويتم التنكيل بهم كأن هناك خطة لعقابهم.

وقال حمزة إذا كان هناك نية حقيقية للنظام نحو استعادة الأمن سيحققون ذلك خلال أسبوعين وتساءل "لا أعرف من يمول البلطجية ولماذا لم يتم القبض عليهم ؟" مؤكدا أن هناك فرصة ذهبية للنظام لكى يقوم بعمل فى صالح الشعب وخاصة البسطاء وأهالى الشهداء وإلا فإن بوصلة الثورة ستتطور ولن تكون فى صالح أحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل