المحتوى الرئيسى

برعاية د.غنام: اقامة حفل انطلاق برنامج حساب الذكاء الفعلي في الضفة الغربية

07/03 19:08

رام الله-دنيا الوطن-سامر تيم  

أقيم في مقر النادي الأرثودوكسي في رام الله، اليوم حفل اطلاق برنامج حساب الذكاء الفعلي في الضفة الغربية برعاية محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام.

وشددت غنام في كلمتها على أن المبدعون العباقرة لا يولدون بل يصنعون، مثمنة كافة الجهود المبذولة من القائمين على البرنامج والذي يعد فرصة حقيقية لأبنائنا لتحقيق ذاتهم والإرتقاء بمستوى التفكير وتنمية المهارات والخيال لديهم بالإضافة إلى توسيع مداركهم وتطوير قدراتهم على التفكير المنطقي مطبقين القول أن الإنسان يتجدد مع الحياة ويرتقي معها ليكتسب خبرات وتجارب في جميع المجالات.

واعتبرت غنام أن المؤسسات التنموية والتربوية يكمن ابداعها في تجاوزها للمناهج الدراسية المقررة وما تحوبيه بين دفتيها من معلومات وحقائق سعيا للوصول إلى آفاق رحبة في إعداد أطفالنا إعدادا تربويا جيدا واكسابهم الخبرات والمهارات التي تمنحهم الإبداع في ممارسة حياتهم.

وأضافت:" نلتقي اليوم لنحتفي وإياكم بتخريج نماذج فلسطينية رائعة شقت ببرائتها وصغر سنها طريقا صعبا ليوصلوا من خلالها رسالة للعالم بأن الطفل الفلسطيني قادر على الإبداع والتميز، مشيرة أن أطفال فلسطين المشاركين في مسابقة حساب الذكاء العقلي الدولية والتي اقيمت في ماليزيا العام الماضي وبالرغم من معاناتهم وظروف حياتهم الصعبة نتيجة الإحتلال وإجراءاته الا انهم  نجحوا في تحقيق مراتب متقدمة على الف وخسمائة طفل من اطفال العالم تتوفر لهم كل سبل الترفيه والتعليم والراحة.

وابرقت غنام بتحية للطالبة ميار الطائي والمقيمة في قطاع غزة لحصولها على المرتبة الرابعة في المسابقة حيث انهت حل 139 مسألة حسابية خلال 8 دقائق، معتبرة ان أبناءنا بتميزهم يثبتون كل لحظة أننا لا نستحق الحياة فحسب، بل إننا نستحق أن نكون أسيادا للعالم.

ودعت المحافظ كافة المؤسسات الوطنية العامة والأهلية والخاصة إلى احتضان ثرواتنا العقلية المبدعة لنساهم في تقديم نموذج فلسطيني في الحضارة والرقي والإبداع لكل العالم، مشددة أن المحافظة لن تتوانى في الوقوف إلى جانب أي عمل ابداعي تأكيدا على صمودنا وتثبية بأحقيتنا في هذه الأرض المباركة وصولا إلى الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

من جانبه بين مدير عام برنامج حساب الذكاء العقلي في الضفة الغربية  محمد عبيد أن أهمية البرنامج تكمن بمواكبة التطور في عصر تتزايد فيه كمية المعلومات بسرعة لا يمكن ضبطها، لأن ما تنتجه البشرية أكثر مما يسمح عمر الإنسان من استيعابه.

وأوضح أن البرنامج يقدم تدريبا متكاملا للنهوض بمهارات التفكير وحل المشكلات على مختلف مستوياتها، مشيرا أنه يطور التفكير في العمر المبكر بواسطة طاقم تدريب عالي الكفاءة وضمن معايير وجودة عالمية وصولا لطفل مبدع ومفكر منذ نعومة اظافره.

وأضاف عبيد:" من خلال البرنامج يتم تفعيل ذاكرة الطفل لزيادة سرعة الحفظ وتذكر المعلومات بشكل تدريجي باستعمال انشطة تعليمية تركز على تدريب الأطفال وفق قدراتهم الخاصة، كما ويتم زيادة دقة الملاحظة عند الطفل وتركيزه على تأدية المهام المطلوبة بسرعة ودقة متناهية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل