المحتوى الرئيسى

الثورة الثانية تفرق شباب الفيس بوك

07/03 19:03

** داليا علي: أوافق علي مظاهرة محددة التوقيت، لكن الاعتصام مرفوض.. لا لتعطيل مصالح البسطاء

** حازم ياسين: مظاهرة أوك.. اعتصام.

** هشام محمود: يا جماعة خلاص سقطت الأصنام التي كنا نخشاها وولي زمنها، ومهما حدث لن تعود مره أخري لأننا نحن من تغير وما عدنا نهابها، ولا بد أن نعطي أنفسنا فرصة لإعادة صياغة كل الأوضاع وإلا سنصبح كمن يطلق النار علي نفسه.

** منار علام: لأ طبعا الاعتصام المفتوح خطر جدا، وبعدين إيه المطالب اللي ممكن يتوحد عليها الأغلبية، ليس هناك مطلب نتوحد عليه كما توحدنا في 25 يناير علي إسقاط النظام، وأوافق علي المظاهرات فقط.

** أبو آدم: في الحقيقة مايحدث الآن في مصر يستأهل الخروج يوم الجمعة وكل جمعة، فنحن نريد قرارات فعالة تُطفئ غضب الشعب، ورغم ذلك فأنا لست مع الاعتصام مرة ثانية، لأننا لن نتحمل تبعاته.

** أسامة الجبالي: يا ريت اللي نفسه في حاجة يطلع يقولها ويعبر عن رأية، بس يا ريت مش علشان أمارس حق من حقوقي وأتمتع بحرية يبقي أسلب حرية الآخرين وأتعدي علي حقوقهم، إحنا بنطالب بالحرية ونصادر حرية الآخرين، بنطالب بحقوقنا وبنعطل مصالح ملايين، أكيد مش هو ده العدل اللي بنطالب بيه.

** مور مان: هل هذا ماخرج له أبطالنا الشهداء وهل يكرمون بإراقة دماء من تبقي من الشعب المصري.

** سمسمة لوف: المفروض مش أي حاجة تحصل نجري علي التحرير ونقول عاوزين شقة ولا عاوزين شغل ولا عاوزين فلوس، لازم كلنا تبقي إيدينا واحدة ونحافظ علي البلد ونحميها مش نخربها والبلطجية يشوفوا حريتهم، يحفظك الله، لابد من إخلاء الميدان ونزع الخيام عشان الناس تشوف مصالحها المتعطلة.

** وليد صوار: أنا من رأيي المعتصمين معاهم حق، ما يحاكموا مبارك والعادلي وكلنا هنستريح وخلاص.

** رامي زين: رأيي أن الدعوة إلي مليونية في هذه الفترة ما هي إلا دعوة لمزيد من الخراب وتعطيل عجلة الإنتاج وتهيئة المناخ للبلطجية كي يندسوا، ألم تروا ما حدث في التحرير في الأسبوع الماضي.

** أحمد فهمي: قمنا بثورة.. ولكن لازم نكملها بتطهير ذوي النفوس الفاسدة.

** هشام رفعت: أري أن مليونية كل شهر ضرورة للتأكيد أن الشعب ما زال يشعر بأن الثورة لم تتحقق مطالبها بعد وبشرط ألا تحمل هذه المليونيات أي مطالب فئوية ولا وجهات نظر سياسية كالدستور أولاً أو الانتخابات أولاً لأنها تُفرِّق ولا تُجمِع، ولا يجب تنظيم أي اعتصام وتنتهي المظاهرة السادسة مساء مثل المظاهرة السابقة وتكون في حماية الجيش المصري حتي نشعر أن الجيش معنا ويعلم أن مطالب الشعب لم تتحقق حتي الآن.

** فارس أحمد طه: أولا، نشطاء إيه اللي دعوا للاعتصام المفتوح.. المفروض تقول الشعب النشطاء، دول في نظـري عبارة عن ناس منهم اللي يطلع يقول كلمتين وفجأة تلقي التلفزيون طلعه معاه وفجأة أصبح اسمه الناشط السياسي؛ وثانيا أنا لست مع عودة الخيام ولا الاعتصام لأن بالطريقة دي إنت هتخلي الناس البلطجية واللي بيقعدوا يقولوا شعارات يطلعوا في الصورة كالعادة.

** محمد أشرف: والله حرام، البلد مش ناقصة كل يوم خسائر جديدة إحنا كدة ممكن نوصل لنقطة اللاعودة.

** كريم عبدالبر: يجب إنشاء محكمة ثورة، واتخاذ قرارات واجبة التنفيذ من شأنها إرجاع حقوقنا بالخارج، ويجب أن نحترم المجلس العسكري ونقدرة كحام لنا ونحن تحت الأمر في أي طلب لنا كشباب، ويجب تقدير دور الشباب وطاقتهم حتي لا تخسروهم.

** ربي رباي: بصراحة شديدة أنا مع التظاهر والثورة الثانية والتصميم علي تحقيق مطالب الثورة حتي تخرج مصر من عنق الزجاجة ونرتقي للأمام، ولكن من جانب الاعتصام أنا حائر ما بين الاعتصام والنزول يوميا إلي الميدان حتي لا تنزف البلاد أكثر من ذلك، وأتمني ألا يطول الاعتصام حتي تمضي المحروسة إلي الأمام مع محبتي.

** نجم الدين: لا أوافق علي هذه الثورة الجديدة التي دعا إليها بعض النشطاء، لأن الهدف الأساسي منها هو تغيير الدستور وما المشكلة إذا تغير الدستور بعد انتخابات مجلس الشعب؟ الدستور إذا تغير في هذه الايام فمن الذي سيضعه؟ وهل الكل سيوافقون عليه؟ وسوف يصبح هناك انقسامات بين افراد الشعب مما يؤدي الي خراب البلاد وتراجعها.

** رانيا النوير: أوافق لأنه لم يحدث تطهير ثوري حتي الآن، وماذا أتوقع من المحاكمات الهزلية، لازم نصر علي مطالب الثورة مهما كلفنا الأمر وأي حد تعب يا ريت يعرف إن في كتير مستعد يضحي ومش هيتعب ومستعدين للاستشهاد، أهم حاجة حقنا ، والاعتصام ضروري لأن ترك الاقتصاد والأمن بهذه الطريقة متعمد للضغط علي الثورة ونبذها وشكر عهد مبارك.

** محمد فرحات: الدعوة لمليونية أخري وعودة الخيام والاعتصامات المفضوحة منها والملفقة، هي في الحقيقة دعوة لاستمرار استنزاف الاقتصاد المصري المستنزف أصلا - وهل منا من لا يدرك خطورة تدهور الاقتصاد القومي علي البلاد والعباد، علاوة علي حالة الفشل الأمني والانفلات المجتمعي في كل المجالات، فإذا كانت الثورة بلا عقل فلا داعي لها، وعلي المجتمع المدني المصري تحمل مسئولية المرحلة الحالية ويتصدي لتلك الوقفات أو الاعتصامات.

** عبد الله الشرنوبي: حرام عليكم، مش عارفين ناكل ولا نشرب وكل حاجة غالية نار، والكبار من الرجال طافحين الدم علشان الشباب يتفرغ للاعتصامات واللي أنا شايفة مفيش فرق بين النظام السابق وبين سياسة الرأي الواحد لبعض من يطلقون علي أنفسهم شباب "الثورة".

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل