المحتوى الرئيسى

مرضى سرطان القولون 14% من المصابين بالمرض الخبيث

07/03 18:26

القاهرة - أ ش أ - أكدت الدراسات والابحاث العلمية ان نسبة الاصابة بسرطان القولون فى مصر تتراوح مابين 10 الى 14 فى المائة طبقا للدراسة المعتمدة من منظمة الصحة العالمية وانها ما زالت منخفضة مقارنة بالغرب الا انها فى تزايد ملحوظ خلال العشر سنوات الماضية نتيجة لتغير العادات الغذائية والاعتماد على الوجبات السريعة تقليدا لما يحدث في الغرب.

أعلن ذلك الدكتور ياسر عبدالقادر أستاذ علاج الأورام ورئيس مركز علاج الأورام بقصر العيني في المؤتمر الصحفي الذي عقد على هامش فعاليات المؤتمر الطبي حول الجديد في علاج سرطان القولون وشهده نخبة من أساتذة علاج الأورام بالجامعات المصرية.

وقال عبد القادر إنه بعد تزايد نسبة الإصابة بسرطان القولون في مصر قرر المؤتمر اليوم إنشاء أول جمعية مصرية لسرطان القولون وأمراض الجهاز الهضمى لوضع الخطوط الارشادية للعلاج والتعرف على احدث ماتوصل اليه العالم فى مجال تشخيص وعلاج والوقاية من أورام القولون.


وأضاف رئيس مركز علاج الأورام أنه اهتماما من الدولة للحد من انتشار مرض السرطان تم تشكيل اللجنة العليا للاورام فى مصر التابعة لوزارة الصحة لتكون معنية بوضع بروتوكولات علاج الاورام وقواعد ارشادية للاكتشاف المبكر والعلاج الحديث معتمدين على القواعد الارشادية الاوروبية وهو امر جيد ولم يحدث من قبل.

وأشار الدكتور ياسر عبدالقادر أستاذ علاج الأورام ورئيس مركز علاج الأورام بقصر العيني إلى أنه تم عقد اجتماع مع الدكتور أشرف حاتم وزير الصحة والسكان أعطى له صلاحيات عمل اللجنة وسيكون مقرها مركز الأورام بمعهد ناصر بغرض توحيد العلاج بين المرضى دون الفرق بين الغني والفقير وسيساعد ذلك في التوصل إلى نتائج دقيقة عن الوبائيات في مصر ونتائج العلاج، مما سيساعد على العملية التعليمية ونشر البحوث العلمية والتواصل مع الجهات العالمية.

وأوضح أن سرطان القولون في مصر أصبح مشكلة صحية قومية نظرا لأنه يصيب الإنسان في حقبة عمرية منتجة ويصيب أيضا صغار السن من الشباب وهو يمثل المستوى الثاني من الإصابة بالسرطانات على مستوى العالم والثالث في أوروبا ووضعه في مصر بين ثالث ورابع السرطانات.

وقال إن نسبة الإصابة بسرطان القولون والمستقيم فى مصر تمثل ما بين 10 الى 12 فى المائة من اجمالى حالات السرطان وينتشر المرض بنسبة اعلى لدى الذكور كما ان 30 فى المائة من المرضى يصابون فى سن مبكرة اقل من 45 عاما ومن هنا تأتى اهميته كمشكلة قومية صحية فى مصر وبالتالى له تداعياته الاقتصادية.

وأضاف أنه لا يوجد تصنيف دقيق لمرض سرطان القولون فى مصر ولكن سيمكن الحصول على ذلك قريبا بعد ان يتم الانتهاء من البرنامج الاحصائى للسرطان فى مصر والذى بدأ بالفعل.


أهم أخبار مصر

Comments

عاجل