المحتوى الرئيسى

دراسة " مسافروا مصر" الأقل حملاً للأموال عند سفرهم للخارج

07/03 14:40

كشفت دراسة أجرتها فيزا عن كيفية حصول المسافرين على عملة الدول التي يسافرون لها طوال عام 2010 . أن المسافرين من الشرق الأوسط يحصلون على العملة المحلية عند وصولهم إلى وجهتهم أثناء الإجازات من خلال ماكينات الصراف الآلي للراحة والأمان وتوافر هذه الماكينات.

وكشفت نتائج الدراسة، عن أن المسافرين من مصر ودول منطقة الشرق الأوسط يفضلون الحصول على العملة المحلية للمقاصد السياحية التي يتوجهون لها لقضاء عطلاتهم من خلال مرافق مثل ماكينات الصراف الآلي عند وصولهم لهذه الوجهات، وعبر المسافرون أنهم يفضلون ذلك عن حمل مبالغ كبيرة من الأموال عند سفرهم من بلدتهم.

وأشارت الدراسة التي شملت ثمانية أسواق، وهى جنوب إفريقيا وروسيا وأوكرانيا وكرواتيا والسعودية ومصر والإمارات والكويت، إلى أن المسافرين من الكويت سحبوا معظم المبالغ النقدية أثناء تواجدهم في وجهتهم (1853 دولارًا أمريكيًا) خلال آخر رحلة إلى الخارج، وتبعهم المسافرين من المملكة العربية السعودية (1791 دولارًا أمريكيًا)، ثم الإمارات العربية المتحدة (1462 دولارًا أمريكيًا) ثم مصر (1018 دولارًا أمريكيًا).

وبذلك نجد أن المسافرين من الشرق الأوسط سحبوا 1623 دولارًا أمريكيًا في المتوسط عند وصولهم لمقاصدهم في آخر رحلة لهم إلى الخارج، وهي قيمة أعلى من المعدل العام (1080 دولارًا أمريكيًا) بنسبة 50% عن جميع من شملتهم الدراسة في ثمانية أسواق مختلفة.

وحول الأسباب الرئيسية التي جعلتهم يقومون بعمليات السحوبات النقدية عند وصولهم لمقاصدهم، جاءت الراحة بنسبة (72٪) كسبب رئيسي، تلاها الأمان (56%)، ثم توافر ماكينات الصراف الآلي وغيرها من نقاط الحصول على النقد (52٪).

ولقد كشفت الدراسة، عن أن المصريين أنفقوا في المتوسط نحو 3000 دولار أمريكي خلال آخر رحلة لهم خارج البلاد، في حين انفقت السيدات ومن تتراوح أعمارهم بين 18 و24 سنة أكثر من ذلك، ولقد أتى النقد في المقام الأول كوسيلة الدفع المفضلة للمصريين خلال آخر رحلة لهم خارج البلاد باستثناء معاملات الشراء في الأسواق الحرة حيث فضلوا استخدام بطاقات الائتمان، كما يميل المسافرون من رجال الأعمال المصريين لاستخدام بطاقات الائتمان بدلاً من النقد للمعاملات الكبيرة مثل شراء تذكرة السفر وسداد تكاليف الإقامة.

وتعليقاً على نتائج هذه الدراسة، صرح طارق الحسيني، مدير عام فيزا بمنطقة شمال وغرب أفريقيا بأن هناك تزايد فى عدد المسافرين الذين يدركون فوائد إجراء معاملات السحب النقدي عبر ماكينات الصراف الآلي في الخارج أثناء عطلاتهم، لأن ذلك يجنبهم مخاطر حمل مبالغ نقدية كبيرة ويمكنهم من الوصول بسهولة إلى أموالهم أثناء السفر من خلال شبكة فيزا الواسعة التي تضم 1.8 مليون ماكينة صراف آلي في أكثر من 200 بلدا وإقليما في جميع أنحاء العالم. وتعمل معظم هذه الماكينات 24 ساعة في اليوم ويمكن العثور عليها بسهولة في المطارات الرئيسية والمناطق السياحية والتجارية. ومن المثير للاهتمام أننا نلاحظ أن المسافرين يأخذون معهم عاداتهم وأنماطهم أثناء السفر بغض النظر عن الموقع الجغرافي أو البنية التحتية، إن تغيير بعض المفاهيم يعد بعدًا رئيسيًا لتغيير هذه العادات.

كما ورد في الدراسة بناءً على إجابات المشاركين، أن واحداَ من بين كل خمسة (18%) مسافرين من الشرق الأوسط يفضل الحصول على النقد من خلال ماكينات الصراف الآلي في المدن التي يسافر إليها في الخارج عند نفاذ أمواله، ومن ناحية أخرى، كشفت الدراسة أن بطاقات الدفع الأكثر شيوعا واستخداما من قبل المسافرين من الشرق الأوسط للحصول على النقد في الخارج من خلال ماكينات الصراف الآلي هي بطاقات الصراف الآلي/البنك (64٪)، ثم بطاقات الخصم/الراتب (20٪) ثم بطاقات الائتمان (13٪).


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل