المحتوى الرئيسى

حجز دعوى فرض الحراسة على "المحامين" لجلسة 31 يوليو للنطق بالحكم

07/03 14:20

في ظل تواجد كثيف للأمن، نظم العشرات من شباب حركة "ثورة رجال مصر" والمتضررين من قوانين الأسرة ظهر أمس – الأحد - وقفة احتجاجية حاشدة أمام وزارة العدل والتي تبعها مسيرة إلى مجلس الوزراء تحت اسم "يوم غضبة الأسرة المصرية"، للمطالبة بتغيير قانون الأسرة الذي تم وضعه في العهد السابق، وأطلقوا عليه "قانون سوزان التفصيل".

وطالبت الحركة بإسقاط قانون الأسرة، وتعديل قانون الرؤيه إلى استضافه 48 ساعة، وإقرار الولايه للأب، وخفض سن الحضانه ليكون 7 سنوات للولد و9 سنوات للبنت، وتحويل الحضانة من الأم إلى الأب وأم الأب، ووضع ابناء الطلاق على قائمة الممنوعين من السفر،  وهو ما عرضته على مشيخة الأزهر من قبل، إلا أنها أجلت النظر فيه لأجل غير مسمى.

فيما أضافت الحركة مطالب عدم الاعتراف بالأزهر والمفتى المعين من قِبَل النظام السابق، وانتخاب شيخ أزهر لضمان الحياديه، ووضع ضمانات لتنفيذ اجراءات من شأنها المساعده فى استقرار الاسرة المصرية، وإنشاء مفوضيه للأسرة تتكون من رجال ونساء ورجال دين.

فيما ردد المشاركون في الوقفة هتافات منها "لا لقطع الإرحام"و"يسقط قانون سوزان الجائر"، ورفعوا لافتات مكتوباً عليها "رجال أحرار ضد قانون جبار" و "نطالب بتغيير القوانين التفصيل".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل