المحتوى الرئيسى

الفرنسيون منقسمون حول احتمال عودة ستروس كان إلى السياسة

07/03 10:41

باريس: افاد استطلاع للراي الأحد أن نصف الفرنسيين (49%) يؤيدون عودة دومينيك ستروس كان إلى الساحة السياسية بعد الافراج عنه الجمعة مقابل 45% لا يرغبون في ذلك.

و اظهر الاستطلاع الذي اجراه معهد "هاريس انتراكتيف"و نشرته صحيفة "لوباريزيان" في عددها الصادر اليوم أن هذه النسبة ترتفع بين انصار اليسار إلى 60% من الاشخاص المستطلعين الراغبين في عودة المدير العام لصندوق النقد الدولي المستقيل إلى الحياة السياسية الفرنسية مقابل 38% وخصوصا من انصار الحزب الاشتراكي بنسبة 65% من التاييد مقابل 33% من المعارضة.

ولتسهيل هذا السيناريو يرى 43% من الفرنسيين أن يعدل الحزب الاشتراكي الجدول الزمني لانتخاباته التمهيدية التي تفرض على الراغبين في الترشح الاعلان عن ذلك قبل 13 تموز/ يوليو مقابل 49% لا يوافقون.

ولدى انصار اليسار تامل اغلبية قليلة (51% مقابل 47%) ارجاء المهلة الاخيرة للترشيح بينما من بين انصار الحزب الاشتراكي يوافق 55% من المستطلعين مقابل 44% يرفضون ذلك.

وبعد فرانسوا هولاند الجمعة اعلنت سيجولين روايال السبت انها لا تمانع في ارجاء موعد تقديم الترشيحات للانتخابات التمهيدية في الحزب الاشتراكي لتعيين مرشح الى الانتخابات الرئاسية بينما لم تعرب ثالث ابرز مرشحة وهي مارتين اوبري السكرتيرة الاولى للحزب الاشتراكي بعد عن موقفها من هذه المسالة.

وقد حدد القضاء الامريكي الجلسة المقبلة في قضية دومينيك ستروس-كان الذي لا يحق له الخروج من الولايات المتحدة، في 18 تموز/ يوليو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل