المحتوى الرئيسى

الحمل الخطر: وجود الجنين فى وضع مستعرض

07/03 03:49

س: أنا حامل فى الأسبوع الثامن والعشرين وقد نصحنى الطبيب بضرورة ملازمة الفراش، كما أن الجنين فى وضع مستعرض، فهل ملازمة الفراش تجعل من الصعب على الجنين أن يستدير برأسه إلى أسفل ويكون فى وضع الاستعداد للولادة؟ أيضا هل يمكن للجنين أن يعيش إذا تمت الولادة عند الأسبوع الثامن والعشرين ؟

ج: صحيح أن الجاذبية الأرضية تساعد الجنين على الاستدارة إلى أسفل والاستعداد لوضع الولادة، ولكن عند الأسبوع الثامن والعشرين فإنه من المبكر القلق بشأن وضع الطفل، حيث إنه يكون صغير الحجم فى هذه المرحلة ويمكنه الاستدارة فى أى وقت، وإذا استمر الجنين على هذا الوضع المستعرض فإن الطبيب يقوم باجراء اختبار الموجات فوق الصوتية لتحديد أسباب وجود الجنين على هذا الوضع (قصر الحبل السرى، وضع المشيمة، شكل الرحم، إلخ) وإذا كان الوضع مطمئنا فقد يقوم الطبيب بتعديل وضع الجنين عند الشهر الأخير للحمل.

أما بالنسبة للسؤال عن إمكانية بقاء الطفل حيا عند ولادته فى الأسبوع الثامن والعشرين فالرد ليس بسيطا أو سهلا، فذلك يعتمد على عوامل عديدة، فإذا كان الطفل فى حجم مناسب عند وقت ولادته ويتلقى الرعاية الخبيرة فى الحضانات المخصصة للأطفال الذين تتم ولادتهم مبكرا، فهناك احتمال كبير لبقائه حيا، كذلك إذا كان الطفل لا يعانى من مشاكل خاصة بالرئة، أو العدوى، أو وجود نزيف بالجمجمة فإنه غالبا يبقى حيا، ولكن من الأفضل للطفل أن يبقى فى رحم أمه، فكل يوم يقضيه فى رحم الأم يساوى أسبوعا فى حضانة الطفل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل