المحتوى الرئيسى

البنك الدولي يؤكد‏:‏ الفترة الانتقالية فرصة لتحقيق النمو وتحسين المعيشة في مصر

07/03 01:43

كتبت ـ سارة العيسوي‏:‏

علي عكس التخوفات التي يحاول البعض اشاعتها من الانهيار الاقتصادي والتدهور الشديد نتيجة للمرحلة الانتقالية التي تمر بها مصر الآن‏,‏ أكد تقرير البنك الدولي عن التوقعات الاقتصادية الاقليمية في الشرق الأوسط

أن الفترة الانتقالية التي تعيشها كثير من دول المنطقة الآن تعتبر فرصة تاريخية لزيادة الانفتاح ومشاركة المواطنين, ومن الممكن أن تؤدي الي تعزيز النمو وتحسين مستوي المعيشة.

ويشير التقرير الي أن تعطل الأنشطة الاقتصادية في كثير من بلدان الشرق الأوسط الآن ومنها مصر سيؤدي الي تراجع النمو علي المدي القصير حيث من المتوقع أن يبلغ3.6% عن السنة الحالية2011 وذلك منخفضا عن التوقعات التي كانت موضوعة من قبل والتي كانت تقدر بـ5% ولكن التقرير أكد أن هذا التراجع لن يستمر كثيرا وسرعان ماسينتهي لتبدأ عملية التنمية بشكل لم تشهده المنطقة من قبل.

وأشارت شاشار اختار نائبة رئيس البنك الدولي لمكتبة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الي أن تجارب الدول المختلفة التي مرت بعمليات انتقال للسلطة تؤكد أنه لامفر من حدوث الاضطرابات التي تصيب النمو الاقتصادي علي المدي المتوسط حيث تعمل المراحل الانتقالية علي التخلي عن الماضي ووضع إطار لاتجاه جديد في المستقبل.

موضحة أن هذه الفترة لابد أن تتضمن اشارات تطمين للمستثمرين في القطاعين الخاص والعام وكذلك وضع سياسات اجتماعية شاملة وتغيير حقيقي في أساليب الحوكمة واستعادة استقرار الاقتصاد الكلي.

ويتوقع التقرير زيادة الانفاق الحكومي في عام2011 مع توسع حكومات المنطقة في التدابير المساندة للسياسات, وفي التحميلات الاجتماعية بغرض الحد من وطأة البطالة, ومواجهة ارتفاع اسعار السلع الأولية.

كما توقع التقرير ارتفاع معدل التضخم في كثير من دول الشرق الأوسط خلال العام الحالي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل