المحتوى الرئيسى

عصام العريان: عجلة الديمقراطية دارت ولن تعود إلى الوراء

07/03 11:43

الشرقية- حسن سعيد:

أكد الدكتور عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، أن عجلة الديمقراطية دارت ولن تعود إلى الوراء، مشيدًا بالدور الذي لعبته ثورة 25 يناير في عودة الحرية لأبناء مصر.

 

وأضاف في لقاء بجماهير الحزب بالشرقية أن هذه الثورة لم تبدأ يوم 25 ولكنها بدأت منذ سنوات طويلة على أيدي هؤلاء الذين شابت رءوسهم، وضحوا وبذلوا وتحملوا المتاعب والمشاق من أجل مصر التي خرج منها الأنبياء وولد الأنبياء وتزوج الأنبياء، وكذلك خرج الشهداء تلو الشهداء.

 

وقال: إن مصر على أعتاب مرحلة فاصلة؛ لذلك فلا بد من وجود مجلس شعب يعلي قيم الحرية والعدالة والديمقراطية، ويأتي عن طريق انتخابات حرة نزيهة تحت إشراف قضائي كامل، وبالرقم القومي حتى يكون هذا المجلس ممثلاً لآمال وتطلعات الشعب المصري، كما لا بد من وجود شرطه تعرف دورها جيدًا ففي ظل الإعلام المفتوح والفضائيات أصبحت الشرطة اليوم تحت رقابة الشعب، وعلى كل شرطي أيَّا كانت رتبته لا يرى في نفسه القدرة على مواكبة مطالب الشعب أن يستقيل، فالشعب يريد شرطة تقول له: اعرف حقوقك.

 

وشدد على أهمية إصلاح الشرطة، ولكنه أكد على أنه لا يجب أن يحدث صدام أبدًا بين الشعب والشرطة، وأن الإصلاح سيأخذ وقتًا، المهم أن نبدأ في الإصلاح، كما دعا إلى أن يأخذ القضاء دوره في القصاص لدماء الشهداء.

 

وشرحت الدكتورة حنان أمين، أمينة المرأة بحزب الحرية والعدالة بالشرقية، رؤية الحزب وبرنامجه وثوابته، وأهمها الوحدة الوطنية، والمحافظة على روح الحرية التي ينعم بها الشعب المصري بعد ثورة 25 يناير المباركة.

 

وفي كلمته أكد الدكتور فريد على شمولية برنامج الحزب، ورؤيته الواضحة والكاملة لكل مشكلات مصر، وعلى الأصعدة كافة: الاقتصادي منها والتعليمي والاجتماعي والأمني والسياسي والتربوي وحتى على المستوى الشخصي والأخلاقي والروحي، وهو ما يؤهل مصر لأن تلحق بل تسبق النمور العالمية في الاقتصاد والسياسة وغيرها كتركيا وماليزيا، كما أوضح أن برنامج الحزب يشتمل على ضمان حرية الصحافة، ومواجهة سيطرة المال على السلطة، وترشيد الإنفاق في المال العام، وتقوية كل من السلطة التشريعية والقضائية، كما لا بد من إصلاح الداخلية، وخاصة ما كان يسمى بأمن الدولة، مؤكدًا على رفض الحزب التام لعودة أمن الدولة في ثوب الأمن الوطني، كما يشتمل برنامج الحزب على تنمية الفن الراقي، الذي يحترم القيم، ويدعو إلى الفضيلة، ويساهم في حل مشكلات مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل