المحتوى الرئيسى

جلسة صلح عرفية تنهي أزمة اشتباكات السلوم مع الشرطة

07/03 13:30

انتهت أزمة أحداث الشغب بمدينة السلوم بجلسة صلح عرفية عُقدت فى ساعة متأخرة من مساء أمس، جمعت الأهالي وقيادات الداخلية والقوات المسلحة.

كانت مساعي الصلح التي تبنتها بعض القيادات المحلية وبعض العمد والمشايخ بمحافظة مطروح، انتهت إلي عقد جلسة عرفية جمعت بين كل قيادات المنطقة الغربية العسكرية وقيادات مديرية أمن مطروح وكبار أهالي مدينة السلوم، حيث تم الاتفاق علي عدم الملاحقة الأمنية لأي من الأهالي في قبول عودة الهدوء الأمني للمدينة الحدودية.

كانت مدينة السلوم قد شهدت أمس أعمال شغب وتجمهرا بين الأهالي ورجال الأمن أدت إلي حرق أربع سيارات منهم سيارتان تابعتان للشرطة وسيارتان تابعتان لقوات حرس الحدود، وذلك بعد أن قام بعض أفراد قوات حرس الحدود بإطلاق الرصاص علي شاب في أثناء محاولة هروبهإ بعد أن تم إلقاء القبض عليه بتهمة تهريب نحاس .

في نفس الوقت أكد محضر تحريات وزارة الداخلية التي أعدته وحدات البحث الجنائي بمديرية أمن مطروح بعدم القدرة علي تحديد الأشخاص الذين شاركوا في أحداث الشغب التي شهدتها المدينة صباح اليوم عقب مقتل أحد الشباب علي يد قوات حرس الحدود فجر اليوم، أثناء قيامه بتهريب قضبان نحاس بعدأن قاموا بارتكاب أعمال الشغب بمدينة السلوم الحدودية، التي نتج عنها حرق أربع سيارات أمام قسم شرطة السلوم عبارة عن سيارتين تابعتين لوزارة الداخلية وسيارتين تابعتين لقوات حرس الحدود، حيث أشار التقرير أنهم مجموعات من الصبية والشباب صغار السن وبأعداد كبيرة.

في نفس الوقت أكدت التحريات التي أجرتها أجهزة وزارة الداخلية وبمشاركة الشرطة العسكرية أن الأحداث لم ينتج عنها سوي حرق السيارات الأربع ورشق مبني القسم بالحجارة ولم ينتج إلا إصابة اثنين فقط، من بينهم والد القتيل 45 سنة، وشخص آخر يبلغ من العمر 30 عامًا، حيث جاءت إصاباتهم بجروح وتهتكات، كما أكدت تحريات وزارة الداخلية أن الشرطة لم تكن طرف في الموضوع.

في نفس الوقت أمرت النيابة العسكرية بمحافظة مطروح بدفن جثة قتيل السلوم أنور عبد السلام علي وشهرته جمعة سلامة حيث قام الأهالي بدفن جثمان قتيل حرس السواحل ليلاً.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل