المحتوى الرئيسى

كاتب صهيوني: "الكيان" خسر معركة الأسطول

07/03 10:58

الناصرة- المركز الفلسطيني للإعلام:

قال كاتب صحفي صهيوني إن الكيان خسر معركته الإعلامية في مواجهة "أسطول الحرية 2"، معربًا عن أمله في أن يتراجع منظمو القافلة البحرية عن تسييرها بعد أن حققوا أهدافهم في "عزل الكيان الصهيوني دوليًّا ودفعه نحو الجنون".

 

واعتبر الصحفي آساف جيفين في مقالة نشرتها صحيفة (يديعوت أحرنوت) الناطقة بالعبرية أنه ما من داعٍ لاستكمال الجهود الساعية لإطلاق قافلة "أسطول الحرية 2"، التي تهدف إلى كسر الحصار المفروض على غزة، إذ إن الفكرة حققت هدفها في إبراز "غباء" الكيان الصهيوني، حيث فشل الأخير في إدارة معركته الإعلامية ضد الأسطول.

 

وأشار جيفين إلى أن تسيير قافلة "أسطول الحرية 1"، والتي شاركت فيها سفينة مرمرة التركية، "كان يهدف إلى إظهار وحشية الكيان أمام العالم"، وهو هدف يرى أنه تم تحقيقه بمساعدة الصهاينة أنفسهم، فيما يسعى الأسطول الثاني إلى إبراز "غباء إسرائيل" أمام المجتمع الدولي.

 

وقال جيفين في مقالته التي حملت عنوان "إسرائيل خسرت معركة الأسطول"، إنه في الوقت الذي لا يبدو واضحًا ما إذا كان الأسطول سينطلق ومتى سيكون موعد وصوله، فإنه وعلى ما يبدو قد حقق أهدافه بالكامل.

 

وتابع: "في المرحلة الحالية، والتي تزخر بالتصريحات الصهيونية "العدائية"، يمكننا أن نرى مدى استعداد حكومة الكيان - وبشكل مؤثر-  لإعادة ارتكاب كل خطأ حرج ارتكبته في الجولة السابقة".

 

واعتبر الصحفي أن السلطات الصهيونية فشلت في التعامل مع قضية الأسطول منذ البدء، ولم تتمكن من النظر إليه كمسألة رمزية؛ حيث أفضى سلوكها في التعامل مع الأسطول الأول إلى تحويله إلى رمز أكبر.

 

كما سخر من سلوكها الحالي في تجييش الإعلام وحشد الجهود في مجال العلاقات العامة ضد "أسطول الحرية 2"، بإطلاق التصريحات العدائية، فضلاً عما يسرب لوسائل الإعلام حول امتلاك المشاركين لأسلحة يعتزمون استخدامها لمهاجمة قوات البحرية الصهيونية بها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل