المحتوى الرئيسى

> ..وحركة 20 فبراير تدعو لتواصل الاحتجاجات بالمغرب

07/03 21:21

قررت حركة 20 فبراير في المغرب الخروج للتظاهر ومواصلة المطالبة بمزيد من الإصلاحات السياسية،وذلك بعد أن أكدت نتائج وزارة الداخلية المغربية أن المغاربة صوتوا بغالبية ساحقة بنعم في الاستفتاء علي مشروع التعديلات الدستورية الجديدة. ورصد النشطاء علي صفحتهم علي موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فيس بوك" جملة من الخروقات من بينها تنظيم القنوات الرسمية المغربية حملة إعلامية لدعم الدستور يوم الاستفتاء.وأن مسئولا امنيا في مدينة سباته بالدار البيضاء هدد السكان.وأكدوا أن بعض مراكز الاقتراع خلت من ورقة "لا"وانعدمت الستائر التي تضمن سرية الاقتراع.

ومن جانبه أكد نجيب شوقي القيادي في الحركة بأن هناك مسيرات في عدة مدن للتنديد بخروقات الاستفتاء ورفض الإصلاحات التي لم تلب مطلب الحركة .ووصف شوقي نتائج الاستفتاء بغير الشفافة والمزورة.بدوره، اعتبر مصطفي رميد القيادي في حزب العدالة والتنمية في المغرب أن نتيجة الاستفتاء كانت متوقعة.وقال رميد إن النتائج المعلنة كانت منتظرة لأن أغلبية الفعاليات أعلنت مساندتها للتعديلات.وصوت أكثر من 98% من الناخبين بنعم في 94% من مراكز الاقتراع، بحسب ما أعلن وزير الداخلية الطيب الشرقاوي، مؤكدا أن نسبة المشاركة في الاستفتاء بلغت 65ر72% .

وفي سياق متصل رحبت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بنتيجة الاستفتاء علي مشروع الدستور الجديد،مؤكدة أنه يساعد في عملية الإصلاح الديمقراطي في المملكة.وأضافت "نحن ندعم الشعب المغربي وقادته في جهودهم لتعزيز سيادة القانون ورفع معايير حقوق الانسان وتشجيع الحكم الرشيد والعمل من أجل إصلاح ديمقراطي طويل الأمد".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل