المحتوى الرئيسى
alaan TV

> .. و«دراج»: الجماعة تنقض العهد ومصلحة التنظيم مقدمة لديهم علي مستقبل الوطن

07/02 21:29

تشهد الجمعية الوطنية للتغيير حالة من الانقسام بين القوي السياسية المكونة لها وظهرت البوادر بالتزامن مع انسحاب «الوطنية للتغيير» من التحالف الديمقراطي الذي يضم 18 حزبًا بما فيها حزب الحرية والعدالة الإخواني بسبب ما سموه مشاركة عناصر كانت تنسق مع الحزب الوطني في وقت سابق.

الانقسام ظهر بين الإخوان والقوي الأخري داخل الجمعية بسبب قيام الجماعة بالتنسيق منفردة مع الوفد والقوي الأخري متجاهلة أن توصية التنسيق جاءت بقرار من الجمعية وليس الإخوان وكانت الجمعية قد دعت لفكرة المبادئ الفوق دستورية لإنهاء حالة الخلافات حول فكرة الدستور أولا أم الانتخابات.

ومن جانبه اتهم أحمد دراج القيادي بالجمعية الوطنية للتغيير جماعة الإخوان بنقض ما يتم الاتفاق عليه داخل الجمعية وأضاف: «الجماعة جلست معنا وبعد أن اتفقنا علي فكرة المبادئ فوق الدستورية لإنهاء الخلاف حول فكرة الدستور أولا أم الانتخابات خرجوا ونسقوا بمفردهم مع الوفد».

وكشف دراج عن أن قيادات بالوطنية للتغيير طالبت بعزل عناصر الجماعة من تشكيل الجمعية نظرًا لنقضها الاتفاقيات وتم إرجاء الموضوع نظرا لحساسية المرحلة التي تمر بها البلاد ونخشي أن نتوافق معها حول مبادئ قد تتراجع عنها مستقبلا مردفًا: «لا نريد أن نلجأ لأسلوب القطيعة للإخوان وأؤكد أنهم لا يحرصون علي البلد بقدر حرصهم علي مصلحتهم الخاصة ومصلحة التنظيم وهذا شيء محزن ونتمني أن يراجعوا أنفسهم ويجب أن يدركوا أنه إذا قاموا بدور الوطني المنحل سيكونون خاسرين».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل