المحتوى الرئيسى

انتقادات خبراء التخطيط العمراني لاستبعادهم من وضع خريطة مصر التنموية لعام 2025

07/02 16:34

  انتقد عدد كبير من خبراء التخطيط العمراني استبعادهم الدائم من مخططات مصر المستقبلية و التي تستهدف وضع رؤية شاملة لتنمية مصر و كان آخرها "خريطة مصر التنموية لعام 2050" التي عرضتها هيئة التخطيط العمراني على مجلس الوزراء مؤخراً .

 عدد من شاركوا في وضع هذه الخطة 20 متخصص رغم تخطي عدد الحاصلين على لقب خبير و استشاري بهيئة التخطيط العمراني الـ 500 ، و لهذا تبني عدد من الخبراء دعوة لتجميع جهود الخبراء و عرض أطروحاتهم العلمية على الرأى العام بعيداً عن الجهات الرسمية التي اتهموها أنها لا زالت تحذو حذو ما قبل الثورة في الإقصاء و التعتيم و طالبوا عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بالنظر إلى كل القيادات المتواجدة بهيئات البحث العلمي و مراجعة مدى جديتها في خدمة البلد.

  قال أسامة حسين ـ أستاذ الجغرافيا بجامعة بنها ـ حصلت على درجة خبير بهيئة التخطيط العمراني منذ خمسة سنوات و لكن للأسف اقتصر الأمر على خطاب تكريم أشار إلى استعداد الهيئة لاستقبال أى اقتراحات علمية يمكنها المساهمة في تنمية مصر و لقد تقدمت بالفعل بعدة أبحاث منها ما تعلق بصخور الدويقة و إمكانية تكرر الحادث بهذه المنطقة و مناطق أخرى تتشابه معها مثل مدينتى المنيا الجديدة و بني سويف و لم أتلقى أى رد عنها، و أضاف نسمع عن مخططات التنمية من الإعلام فقط و لا يتم طرحها لأى نقاش و ضرب مثلاً بمشروع ممر التنمية الذي يحمل مزاياه و لكنه يواجه  بنفس الوقت ـ حسب تعبيره ـ انتقادات علمية لم يتم مناقشتها بشكل جدي حتى الآن في حين يتم حشد الرأى العام لتبني هذا لمشروع الذي سيستنزف مئات الملايين في حالة الشروع بتنفيذه.

 و بنفس الاتجاه اكمل رضا حجاج استاذ التخطيط العمراني بجامعة القاهرة قائلاً عندما طالبنا عقب الثورة الإطلاع على مخطط الهيئة للتنمية و التعرف على أهم ملامحها كان الرد "سرية للغاية" و أشار أن الأسماء المشاركة في وضع الخريطة الحالية تقترب جدا من قائمة الخريطة السابقة و بنفس الوقت نسمع تصريحات رسمية تنتقد الخطة القديمة و أنها سارت من أعلى لأسفل و ليس العكس و تسائل: كيف يستقيم هذا لكنه أضاف بنفس الوقت أن الأبحاث العلمية متوافرة و بقوة و لكن يحتاج الباحثون إيجاد الصيغة المناسبة لنقلها من المكتبات لساجات النقاش العام حتى إن لم تهتم الدولة بذلك.

 و كانت انتقادات واسعة قد صاحبت عرض "خريطة مصر التنموية 2050" بسبب مشاركة أعضاء من لجنة سياسات الحزب الوطني في رسم هذه الخريطة المستقبلية حيث ترددت أنباء عن مشاركة كل من عبد الله حماد و عبد المحسن برادة عميد كلية تخطيط عمراني السابق بجامعة القاهرة و طارق عبد اللطيف و عبدالوهاب حلمي و جميعهم أعضاء لجنة الإسكان  بأمانة سياسات الحزب الوطني المنحل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل