المحتوى الرئيسى

«الاقتصاد والإحصاء» مسك ختام الثانوية العامة.. و«الأحياء» تعيد البسمة لـ«الأزهرية»

07/02 16:41

 

أسدل الستار، السبت، على امتحانات الثانوية العامة للعام 2011، حيث خاض طلاب المرحلتين الأولى والثانية، امتحانات مادتي الاقتصاد والإحصاء على فترتين، فيما عبر الطلاب عن سعادتهم بأسئلة الامتحانات، كما عبر طلاب الثانوية الأزهرية، عن سعادتهم بامتحان مادة الأحياء بالقسم العلمي، وعلى حد قولهم، جاء الامتحان سهلاً، وفي مستوى الطالب المتوسط، ماعدا السؤال الرابع الذي أكد بعضهم صعوبته وغموضه.

وعبر طلاب الثانوية العامة ببورسعيد والوادى الجديد، عن ارتياحهم للامتحان ولم تسجل مراقبة الامتحانات أية شكاوى، وفي الدقهلية، شهدت لجنة مدرسة الثانوية الجديدة بنات انهياراً لطالبتين داخل اللجان بسبب سوء معاملة المراقبين لهما، وفي كفر الشيخ أكد الطلاب أن الاسئلة جاءت من الكتاب المدرسي ، وكانت مباشره وفي مستوى الطالب المتوسط.

وسجلت بعض اللجان حضوراً لطالب واحد، ففي لجنة مدرسة جمال عبدالناصر الثانوية بدسوق أدى الطالب محمود سلام الامتحان وحده في مادتي الاقتصاد والإحصاء، أما لجنة الثانوية بنات فلم يكن بها  سوى 5 طالبات وتكرر ذلك في معظم لجان المحافظة إضافة لوجود لجان خاوية تماماً من الطلاب.

وفى المنوفية قام 9 طلاب بالمدرسة الثانوية بمدينة منوف بتحرير محضر ضد السيد أحمد بسيوني إبراهيم  رئيس لجنة الامتحانات لمنعهم من أداء مادة المستوى الرفيع على الرغم  من  قيامهم بسداد رسوم المادة  وعدم إدراج أسمائهم بالكشوف الواردة من لجنة نظام المراقبة.

في سياق متصل تلقت شرطة النجدة بشبين الكوم بلاغاً من مدير مدرسة المساعي المشكورة الثانوية العسكرية بوجود حالات هرج بين الطلاب عقب أداء الامتحان،  وأثبتت حراسات الشرطة، أن عدداً من الطلاب قاموا بتكسير مقاعد الجلوس وإلقائها من الشرفات مما أدى إلى تلف وتكسير 40 مقعداً وتحرر المحضر رقم 3979 إداري قسم شبين الكوم وتولت النيابة التحقيق.

وفى الإسكندرية أكد حسين نجم، مدرس أول الاقتصاد والإحصاء، أن الامتحان جاء في مستوى الطالب المتوسط، ولم يأت خارج التوقعات التي ركز عليها الطلاب، لكنه احتوى، حسب تعبيره، على نقاط تقيس قدرات الطلاب.

من جانبه أكد سعيد عمارة، وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، عدم تلقي غرفة عمليات المديرية أية شكاوى أو بلاغات خلال ساعات الامتحان.

وفي سياق مختلف، أدى طلاب وطالبات الثانوية الأزهرية، السبت، امتحان مادة الأحياء بالقسم العلمي، وعلى حد قولهم، جاء الامتحان سهلاً، وفي مستوى الطالب المتوسط، ماعدا السؤال الرابع الذي أكد بعضهم صعوبته وغموضه.

وأكد عدد من الطلاب لـ«المصري اليوم»، أن امتحان مادة الأحياء جاء سهلاً وخاليا من الأسئلة الغامضة والمعقدة، ما عدا السؤال الرابع فقط، لذلك تركه معظم الطلاب، بينما اتفقت الغالبية العظمى من الطلاب على  أن الامتحان كان سهلاً مقارنة بامتحان الفيزياء والكيمياء والميكانيكا، إلا أن البعض علق على طول أسئلة الامتحان رغم كونها في مستوى الطالب المتوسط ومن المنهج المقرر.

وخرجت الكثيرات من طالبات  الثانوية الأزهرية من اللجان قبل انتهاء الزمن المحدد، وأكدن سهولة الامتحان، وأنه كان في مستوى الطالب المتوسط بعكس أسئلة الامتحانات السابقة للقسم العلمي، التي جاءت معقدة وتحتوى على الكثير من الأسئلة من خارج المنهج المقرر.

وأكد الشيخ جعفر عبد الله، رئيس كنترول الشهادة الثانوية الأزهرية  لـ«المصري اليوم»، عدم ورود أية شكاوى من صعوبة مادة الأحياء ، مؤكداً أن أسئلة الامتحان جاءت في مستوى الطالب المتوسط.

 ويؤدى طلاب وطالبات الثانوية الأزهرية، الأحد، امتحان مادة «التفاضل والتكامل» ويبلغ عدد الطلاب والطالبات المتقدمين لامتحانات الثانوية الأزهرية هذا العام 90 ألف طالب وطالبة بالقسمين العلمي والأدبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل