المحتوى الرئيسى

جلسة صلح عرفية تقضى على فتنة التحرش بالمنيا

07/02 17:06

تمكنت الجهود الشعبية والعرفية بقرية قلوصنا، فى عقد جلسة صلح مبدئية للاتفاق على بنود التصالح الرسمى، والذى سيعقد خلال 3 أيام بين العائلتين التى ينتمى لها الشابان طرف الخلاف محمد محمد عبد الحميد (19 سنة) سائق وعماد واصف (30 سنة) زوج السيدة التى تعرضت للمعاكسة من الشاب، وعقد اتفاق بين كبار العائلات الإسلامية والمسيحية بالقرية لعدم العودة إلى العنف مرة أخرى، ووضع شرط جزائى 500 ألف جنيه لأى طرف يخالف الاتفاق لصالح الطرف الآخر.

وغاب عن الجلسة التى عقدت فى منزل المستشار محسن محمود البكرى رجال الدين الإسلامى ورجال الدين المسيحى وكهنة مطرانية سمالوط، فيما حضر مندوب للقوات المسلحة ومديرية الأمن ومأمور مركز سمالوط، وقرر أهالى القرية الوقوف وراء شباب القرية المحتجزين من المسلمين والمسيحيين فى الأحداث، ومتابعة حالة المصابين وعقد جلسة لاحقة لإزالة كافة أسباب الخلاف. وأكد القس داوود ناشد، وكيل المطرانية، أن جلسة الصلح التى عقدت هى جلسة مبدئية قام الطرفان فيها بالتوقيع على إيصالات أمانة كشروط جزائية لضمان عدم التراجع فى التصالح، وأضاف لا يوجد خلاف مسبق بين الطرفين، وإنما الأسباب الحقيقية هى قيام أحد الشباب بمعاكسة ربة منزل مسيحية، وهى بصحبة زوجها، وأضاف أن جلسة الصلح ستكون لإعادة الوئام من جديد للقرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل